السجن عاماً و300 جلدة لموقوف رفض رؤية والدته

السجن عاماً و300 جلدة لموقوف رفض رؤية والدته

تم-جدة : أصدرت المحكمة الجزائية في جدة، حكماً على مواطن عشريني، بالسجن عاماً و300 جلدة متفرقة، بسبب رفضه رؤية والدته الخمسينية في كل زيارة قامت بها لسجن بريمان في جدة، بعد توقيفه عقب بلاغ تقدمت به والدته إلى الجهات الأمنية، يفيد بتعاطيه المخدرات.

وذكرت مصادر مطلعة أن ناظر القضية استجوب الابن حول سبب عدم قبول رؤية والدته، فأجاب أن أمه سبب وجوده في السجن، وأضافت المصادر أن المجلس الشرعي وبّخ الابن، وذكّره بفضل الوالدين، وأن تصرفه يدخل تحت طائلة العقوق، وهي من القضايا الموجبة للتوقيف ما لم تتنازل الأم.

وأوضحت أن “مواطنة خمسينية تقدمت إلى المحكمة بدعوى عقوق ضد ابنها العشريني الموقوف في سجن بريمان على ذمة قضية تعاطي وترويج المخدرات، نتيجة رفضه رؤيتها عند زيارتها إياه في السجن، فاستجوب ناظر القضية الابن، حول الأسباب التي دفعته إلى عدم قبول رؤيته والدته”.

وبينت المحامية والمستشارة القانونية، بيان زهران، حول قضايا العقوق أن “درجات العقوق تختلف بحسب الواقعة التي حدثت، ما إذا كانت نهراً وصراخاً ضد الأبوين، أو تعدياً بالضرب، وهي تعود إلى أسباب عدة، منها ما يعود إلى شخصية الجاني وسلوكه الإجرامي”.

وأكدت زهران أن “العقوق من الجرائم الموجبة للتوقيف، ولا يمكن إخلاء سبيل المتهم فيها خلال مرحلة القبض والتحقيق، ويتم إيداعه السجن لحين إصدار الحكم، إما ببراءته من التهمة الموجهة إليه في حال عدم ثبوت الإدانة، أو الحكم عليه بعقوبة تعزيزية تصل إلى السجن، أو تنازل المجني عليه، سواء كان الأب أو الأم خلال مرحلة القبض والتحقيق”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط