ارتفاع تكلفة التعاملات الحكومية الورقية رغم التحول الإلكتروني

ارتفاع تكلفة التعاملات الحكومية الورقية رغم التحول الإلكتروني

تم – الرياض

يسجل الورق حضوره الطاغي في المعاملات الحكومية رغم التحول الإلكتروني، الذي انتهجته وزارة الداخلية بإصدار حزمة قرارات لتحويل عدد من خدماتها إلى أنظمة إلكترونية، بهدف الاستغناء عن الورق، وبالتالي تحقيق السرعة في تنفيذ تلك الخدمات.

وتضمين الخدمات الإلكترونية أدى إلى زيادة قيمة الورق من ريال واحد لتصوير الهوية الوطنية، إلى 10 ريالات لطباعة تذكرة الموعد الإلكتروني، في صورة ماتزال تثير استياء كثير من المراجعين.

ولم تتوقف المشاهد اللافتة في مكاتب الأحوال المدنية عند طباعة الموعد الإلكتروني فحسب، وإنما امتدت إلى قيام بعض المحال المجاورة بتأجير الزي الرسمي السعودي (الثوب والشماغ) بمبلغ 10 ريالات لكل منهما، إذ تمنع مديريات الأحوال دخول المراجعين إلا بالزي الوطني كاملاً، ما أدى إلى رواج سوق للعمالة الوافدة في الغالب، ومكاتب التصوير لتسويق ذلك الزي وتأجيره للمراجعين.

وفي الوقت الذي اكتفى المتحدث باسم الأحوال المدنية محمد الجاسر بتأكيد أن مراجعة أية إدارة للأحوال لا تتطلب طباعة الموعد الإلكتروني، فإنه لم يبين الآلية المتبعة في حق تلك المخالفات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط