#الأمير_محمد_بن_نايف_للمناصحة يسجل حضورا مميزا في #الجنادرية30

#الأمير_محمد_بن_نايف_للمناصحة يسجل حضورا مميزا في #الجنادرية30

تم – متابعات: يسجل مركز “الأمير محمد بن نايف للمناصحة والرعاية” وجوده ضمن المشاركين في المهرجان الوطني للتراث والثقافة “الجنادرية 30″، من خلال عدد من الأنشطة والفعاليات والمحاضرات الشيقة والمسابقات الثقافيات والجوائز الكثيرة.

وأوضح المستشار الاجتماعي في المركز وكيل كلية الآداب في جامعة “الملك سعود الدكتور حميد الشايجي، في تصريح صحافي، الجمعة، أن المركز يعتبر متفرداً على مستوى العالم؛ إذ يوجِّه إلى تصحيح الفكر الضال والمنحرف الذي يميل إلى استخدام طرق مختلفة غير سوية، مبرزا أن المناصحة والتأهيل بأنواعهما الذي يحتاج إليه الشخص المفرج عنه، تتم ليندمج الشخص في المجتمع، ويساهم في بنائه.

وأبرز الشايجي، أن المركز ينفذ دورا كبيرا للغاية للحفاظ على المجتمع ومقوماته، مشيراً إلى الاهتمام الخاص الذي يوليه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف للمركز ودوره، واهتمام ولي العهد بكل تفاصيل أنشطة المركز التي تعكس وسطية الإسلام، مبينا الأرقام التي تدل على مدى تأثير المركز في المجتمع؛ مشددا على أنه خرّج ما يقرب من ثلاثة آلاف حالة، مروا بمراحل مهمة،: الوقاية والتأهيل والرعاية والمتابعة، 15 % فقط من ينتكسون بعد المناصحة.

ولفت مستشار اجتماعي في المركز، إلى أن ما يقارب الـ85 % من الأشخاص المتخرجين من المركز اندمجوا تماما مع المجتمع، وهذه النسبة تعد نسبة مرتفعة للغاية، أما بالنسبة إلى الآخرين فإنهم انتكسوا لظروف خاصة، ولكن لم يعودوا لنهج العنف، وإنما لم يلتزموا بالطريقة المثلى للاندماج في المجتمع.

يذكر أن مركز “الأمير محمد بن نايف للمناصحة والرعاية” تم إنشاؤه في الرياض خلال العام 1427، ويعد مؤسسة إصلاحية تربوية، تُعنى بتنمية المهارات المعرفية والسلوكية، من خلال مجموعة من البرامج التي ينفذها نخبة من أصحاب العلم والخبرة في التخصصات العلمية والاجتماعية والنفسية.

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط