برلمانيون مصريون يعتزمون التقدم بمبادرة لإلغاء معهد أمناء الشرطة

برلمانيون مصريون يعتزمون التقدم بمبادرة لإلغاء معهد أمناء الشرطة

تم-القاهرة : يعتزم برلمانيون مصريون التقدم بمبادرة للبرلمان لإلغاء معهد أمناء الشرطة وإعادة هيكلة عملهم داخل وزارة الداخلية، وذلك بعد تزايد أخطائهم وتجاوزاتهم التي أدت لإثارة غضب الشارع المصري.

 وأفاد عضو مجلس النواب، الدكتور سمير غطاس، أنه سيتقدم بمبادرة لجمع توقيعات من النواب من أجل إعادة هيكلة وعمل أمناء الشرطة، وإغلاق معهد أمناء الشرطة بعد ثبوت أنهم من أهم الأدوات التي تسيء لجهاز الشرطة المصرية، وتتسبب في مشكلات عدة بين الوزارة والمواطنين.

 وأضاف غطاس في تصريحات صحافية له، أن المبادرة سيتم تقديمها لرئيس الجمهورية، من أجل حصر أمناء الشرطة في مصر، ومهامهم، وتحديد دورهم مستقبلاً وعدم تعاملهم مع الجمهور في الشارع أو الأقسام، لافتاً إلى أن كل الأزمات التي حدثت في الفترة الماضية كانوا هم القاسم المشترك والأعظم فيها.

 وطالب الحكومة بضرورة حل ائتلاف ونقابة أمناء الشرطة، داعياً وزارة الداخلية بالتعاون مع أعضاء مجلس النواب، لتعديل دور وعمل أمناء الشرطة.

 وأوضح عضو مجلس النواب، النائب محمد بدوي، أن البرلمان سيترجم تصريحات الرئيس السيسي بضرورة إدخال بعض التعديلات التشريعية أو سن قوانين جديدة تكفل ضبط الأداء الأمني في الشارع المصري بما يضمن محاسبة كل من يتجاوز في حق المواطنين دون وجه حق.

 وبين بدوي أن الرئيس وجه بعرض هذه التعديلات التشريعية على مجلس النواب خلال 15 يوماً لمناقشتها، مؤكداً أن السلطات الممنوحة لبعض أعضاء الجهات الأمنية تُعنى في المقام الأول بمساعدتهم في الحفاظ على أرواح وممتلكات ومصالح المواطنين، وإرساء قواعد الأمن والنظام في البلاد.

 وأشار إلى أن النواب جاهزون لمناقشة التعديلات فور طرحها من جانب وزارة الداخلية، تمهيداً لإقرارها وإعادة الهدوء والأمن للشارع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط