تظاهرات في ألمانيا احتجاجا على “خشونة” الشرطة في معاملتها مع اللاجئين

تظاهرات في ألمانيا احتجاجا على “خشونة” الشرطة في معاملتها مع اللاجئين
تم – برلين
انطلقت تظاهرات داعمة للاجئين في مدينة كلاوسنيتز الألمانية، احتجاجا على سوء معاملة الشرطة للمهاجرين، بعد نشر شريطي فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيهما رجال من الشرطة وهم يخلون بطريقة “خشنة” ركاب حافلة من طالبي اللجوء كانت بالقرب من كلاوسنيتز.
ويظهر أحد الشريطين شرطي يمسك بفتى من عنقه ويجبره بخشونة على النزول من الحافلة، في الوقت الذي يتظاهر فيه نحو مئة شخص في المكان نفسه ويطلقون هتافات معادية للمهاجرين مثل «نحن الشعب» وهو شعار كان يستخدمه المناهضون للشيوعية في أوروبا الشرقية سابقا، قبل أن يتبناه أنصار حركة «بيغيدا» المناهضة للهجرة والتي انطلقت من درسدن.
فيما يظهر الشريط الأخر فتى يبكي ويخرج بنفسه من الحافلة في حين يبدو الذعر على امرأتين جالستين في المقاعد الامامية للحافلة وتمسك احداهما بيد الأخرى.
وقالت زعيمة «حزب الخضر» جيم أوزدمير في تصريحات صحافية أمس احتجاجا على هذه المشاهدات، من يرتدي زي شرطة بلادنا عليه أن يحمي دستورنا، مطالبة بإقالة الضابط المسؤول عن هذا التدخل الواضح في شريطي الفيديو.
فيما اعتبر وزير داخلية مقاطعة ساكسونيا المحافظ ماركوس اولبيغ، سلوك عناصر الشرطة الذي ظهر خلال مقطعي الفيديو «معيبا للغاية».
وحاول المسؤول المحلي عن الشرطة اويي رايسمان الدفاع عن تصرف عناصر الشرطة، معتبرا أن اعتماد هذا السلوك ضروري أحيانا وأن بعض طالبي اللجوء تصرفوا بشكل تهديدي.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط