مواطنون يعبرون عن استيائهم من نقص الخدمة الطبية في #الخرمة

مواطنون يعبرون عن استيائهم من نقص الخدمة الطبية في #الخرمة

تم – الخرمة: عبر سكان محافظة الخرمة، عن استيائهم الشيد، بسبب النقص الكبير في عدد الممرضات وفنيي التمريض داخل العيادات الخارجية وقسم الطوارئ وأقسام التنويم في مستشفى “الخرمة العام”، ما يجعلهم ينتظرون لساعات طويلة؛ للحصول على الخدمة الطبية اللازمة أثناء مراجعتهم في جميع الأوقات، مبرزين صعوبة وضع المراجعين، لاسيما الذين يحتاجون إلى تدخل طبي عاجل، كون المستشفى يخدم أكثر من 70 ألف نسمة.

وناشد السكان، في تصريحات صحافية، الأحد، المسؤولين في وزارة الصحة؛ لوضع تدابير عاجلة لحل هذه المشكلة من خلال زيادة الكوادر التمريضية في المستشفى، فيما أوضح محمد السبيعي: أنه يجد صعوبة بالغة عند مراجعة قسم الطوارئ في مستشفى “الخرمة العام” بسبب قلة الممرضات وفني التمريض، ما يجعلني أنتظر وقتا طويلا إلى حين فراغ الممرضة الوحيدة من تطبيب مراجع.

وأشار السبيعي، إلى أن المستشفى يكتظ بمئات المراجعين، يوميا، لاسيما قسم الطوارئ، ويخدم أكثر من 70 ألف نسمة، مطالبا بزيادة الممرضين والممرضات؛ ليتم استقبال جميع الحالات الكثيفة التي تتدفق على المستشفى بصورة مستمرة، عوضاً عن الانتظار الطويل والمرهق للمرضى وكبار السن والأطفال والنساء الحوامل.

وشدد المواطن حمدان بن ناصر آل علي، على أن أقسام المستشفى تعاني من نقص كبير في كوادر التمريض، لافتاً أنه يراجع طوارئ المستشفى رفقة زوجته وأطفاله، ووجد أن بعض الممرضات يعملن في أربع عيادات أو خمس، بينما ينتظر المراجع والمريض والحالات الحرجة فترة طويلة إلى حين فراغ ممرضة من عملها لتباشر حالته، وطالب مديرية الشؤون الصحية في الطائف، بوضع حلول سريعة بزيادة الممرضات في المستشفى؛ لرفع معاناة الأهالي مع الانتظار الممل الذي دفعهم إلى الذهاب للمستوصفات الخاصة لعلاج أسرهم بسرعة من دون انتظار.

وكشف مصدر في المستشفى، عن أن عدد التمريض في مستشفى “الخرمة العام” لا يتجاوز 50 ممرضاً وممرضة في جميع الأقسام.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط