أسر نزلاء مركز “الندى” بـ#حائل يطالبون بفصل إيواء الخادمات

أسر نزلاء مركز “الندى” بـ#حائل يطالبون بفصل إيواء الخادمات
تم – حائل
ناشد عدد من ذوي نزلاء مركز الندى للرعاية الاجتماعية بحائل الجهات المعنية فصل قسم إيواء الخادمات عن المركز.
وأوضحوا أن وجود العاملات في المركز يسبّب إحراجاً لكبار السن، خاصة أن مدخل المركز واحد، هذا فضلا عن الإزعاج الصادر سواء من العاملات أو المسنين والذي يؤذي الطرف الآخر؛ لكون القسمين متجاورين، ولا يفصل بينهما عازل جيد، متسائلين عن عدم تنفيذ توجيه أمير منطقة حائل، الأمير سعود بن عبدالمحسن آل سعود، بإيجاد قسم خاص لإيواء الخادمات في مدة لا تتجاوز جمادى الأولى من عام 1433هـ.
وأشارت مصادر صحافية إلى أن مشكلة قسم إيواء الخادمات بمركز الندى تعود تفاصيلها إلى عام 1433 عندما بعث المدير العام للشؤون الاجتماعية بحائل خطاباً إلى أمير حائل، يعرض فيه اقتراح فصل إيواء الخادمات عن المركز لضمان تأدية رسالته المتخصصة في خدمة المسنين، وبالفعل أصدر الأمير توجيهاته بإيجاد قسم خاص لإيواء الخادمات خارج المركز، كما وافق وزير الخدمة الاجتماعية بقرار وزاري صادر برقم 108511 في 17/ 10/ 1433هـ على منح الجمعية الخيرية بحائل مبلغ 928 ألف ريال لإيجار وتأثيث وتشغيل المبنى الخاص بمشروع إيواء العاملات المنزليات.
وأضافت المصادر بناء عليه تم استئجار مقر للإيواء بحي الجامعيين والعمل فيه بما لا يزيد على عامين، بعدهما عاد العمل إلى مركز الندى بحي المنتزه الغربي، وسط تجدد المطالب بفصل الايواء عن المركز.
يذكر أن عضو مجلس إدارة الجمعية الخيرية بحائل أمين الصندوق اعترف في وقت سابق، بعدم السيطرة على مشكلة وجود إيواء الخادمات لدى مركز الندى؛ وذلك لعدم وجود طاقم نسائي (سجانات)، وعرض على مدير الجمعية عدم استلام أي عاملة ما لم يكن ما لم تكن إجراءاتها مكتملة، وإلزام الشرطة بتوفير الإعاشة لهن وعدم تسليم العاملة لكفيلها قبل أن يدفع الأخير 500 ريال رسوم إقامة لمدة 10 أيام كحد أقصى.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط