طهران تتنصل من وعودها لـ”الحوثي” وترفض تحويل وديعة بملياري دولار

طهران تتنصل من وعودها لـ”الحوثي” وترفض تحويل وديعة بملياري دولار
تم –    صنعاء
كشف القيادي المنشق عن الجماعة الحوثية، محمد العماد، أن طهران اعتذرت خلال الفترة الماضية عن توفير وديعة بمبلغ ملياري دولار كانت قد تعهدت بها عام 2014 لإغراء الحوثيين باجتياح صنعاء.
 وقال العماد في تصريح صحافي، إيران اعتذرت عن توفير المبلغ الذي كان الحوثيون يعولون عليه لدعم البنك المركزي اليمني، مما يهدد بتوقفه بشكل كلي، وهذا مؤشر على تراجعها عن التزاماتها بشكل واضح وعلني، ورغم أن الوفد الحوثي الذي زار طهران نهاية العام 2014 حصل على تعهدات من النظام الإيراني، بتوفير الطاقة الكهربائية، والدعم المادي بمبلغ ملياري دولار، ودعم المشتقات النفطية لمدة عام والتسليح وأمور أخرى كثيرة، إلا أن تلك التعهدات اتضح الآن أنها مجرد حبر على ورق، لم ولن ينفذ أي شيء منها، باستثناء سفينة إيرانية واحدة كانت تحمل أغذية، تبين فيما بعد أنها منتهية الصلاحية.
وأكد أن طهران اعتذرت عن تحويل الوديعة الإيرانية دون مبرر، وبشكل مفاجئ، وهذا الأمر تمت مناقشته خلال الاجتماع الدوري للبنوك اليمنية، الذي عُقد يوم الإثنين الماضي بصنعاء، ما دفع البنك المركزي إلى إعلان عجزه عن تقديم الدعم وتوفير العملة الأجنبية لبقية المصارف.
من جهة أخرى أوضح المختص بالسياسة الأميركية في الشرق الأوسط، صلاح المختار، أن إيران دأبت على التنصل من وعودها المتكررة التي تقدمها لعملائها في الدول العربية، لافتا إلى أنها أنشأت مئات الميليشيات الطائفية الموالية لها في العراق، وبدلا من أن تنفق عليها من أموالها استغلت وجود حليفها رئيس الوزراء السابق، نوري المالكي، وخصصت لها مبالغ طائلة، إذ وصل  إجمالي الأموال المنهوبة من خزينة الدولة العراقية خلال فترة حكم المالكي إلى 800 مليار دولار.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط