جهات حكومية تتراشق الاتهامات بسبب تعثر مشاريع #جازان  

جهات حكومية تتراشق الاتهامات بسبب تعثر مشاريع #جازان   

 

تم – جازان: أكد الناطق الرسمي باسم المديرية العامة للمياه في منطقة جازان علاء خرد، الخميس، أن أعمال الأرصفة، وما عليها من إضاءات وتمديدات، ليست من أعمال ومهام المديرية، وإنما تتبع إلى جهات حكومية خدمية ثانية، مشددا على أن التمديدات المنسوبة للمديرية التي تقع على الأرصفة لنظام “الري”، وليست من تمديدات شبكات المياه المحلاة التي تنفذها المديرية العامة للمياه في جازان، في جوانب الطرق الرئيسة.

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صورة، نسبوا الإهمال فيها إلى مديرية مياه جازان، فيما نشرت إحدى الصحف أن الإهمال يعود إلى أعمال أمانة منطقة جازان لمشاريع الطرق في محافظة الدرب، مبرزة أن مشروع الأرصفة على الطريق الدولي الرابط بين مدينة جازان ومحافظة الدرب، يعود لمشاريع أمانة جازان، ومتعثر عن العمل؛ حيث ينتظر مرتادي الطريق الدولي استكمال المشروع وتهيئته وزراعته وجعله متناسبًا مع مسمى “الطريق الدولي”.

وأضافت الصحيفة: أنه على الرغم من مرور أشهر عدة على استلام المقاول للطريق؛ إلا أنه بقي على حاله ولم يتم العمل فيه؛ لكن المديرية العامة للمياه نفت صلتها بذلك المشروع، فيما نفت أيضًا بلدية محافظة الدرب صلتها بذلك.

وأبرز رئيس بلدية الدرب محمد خرمي، في تصريح صحافي، أن ما تم تداوله ليس في محافظة الدرب، مؤكدًا أنه لا توجد شبكات ري حاليًا بهذا الشكل في المحافظة.

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط