وزير العمل يزيح الستار عن حزمة من البرامج لضبط الأسواق

وزير العمل يزيح الستار عن حزمة من البرامج لضبط الأسواق

تم – الرياض: أزاح وزير العمل الدكتور سعد بن مفرج الحقباني، الستار عن حزمة من البرامج التي تنفذها الوزارة لضبط سوق العمل، مؤكدًا أنه لابد من تضافر الجهود بين القطاعين الحكومي والخاص للقضاء على الاختلالات في سوق العمل والسعودة الوهمية، والإسهام الفاعل في دعم وتعزيز الشراكة الحقيقية بين الجانبين، وإحداث حراك تنموي شامل ومستدام عبر تنفيذ برنامج توطين طموح يربط الكم بالنوع ويوفر فرص عمل مناسبة للسعوديين.

وأوضح الحقباني خلال حديثه مع عدد من رجال الأعمال في لقاء نظمته الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة القصيم أول من أمس الأربعاء، أن لقاءات قيادة الوزارة برجال الأعمال باعتبارهم شركاء التنمية تأتي في إطار توحيد الرؤى وتقريب وجهات النظر وتحديد التوجهات المستقبلية نحو سوق العمل، لافتا إلى أن منطقة القصيم واعدة بالكثير من المقومات وزاخرة  بالكثير من الفرص، داعيًا الشباب إلى استغلالها والتوجه نحو سوق العمل الحر والاستفادة من برامج التدريب والتمويلات المالية لإقامة مشاريعهم الخاصة.

وأضاف أن عدد السعوديين العاملين في منشآت القطاع الخاص بمنطقة القصيم بلغ 461 ألف مواطن، 14% منهم يعملون في مهارات نوعية مرتفعة ويتوزعون على أكثر من 10 مهن، وأن نسبة التوطين في المنطقة تبلغ 12% من إجمالي القوى السعودية العاملة بالمملكة، موضحا أن العمالة المنزلية والوافدين في القطاع الحكومي والمرافقين لا يتم احتسابهم ضمن سوق العمل بالمملكة.

وأكد أن شروط استقدام العمالة المنزلية معقدة ولها اعتبارات خاصة، وأنه من الممكن السماح لمكاتب الاستقدام بتأجيرها وفق ضوابط محددة، معبرا عن أمله في أن تحتل القصيم المرتبة الأولى في القطاع الزراعي لما لها من خصائص متفردة وبيئة زراعية خصبة، وأن الاعتماد على العمالة الموسمية وليس الدائمة هو الحل الأمثل لحل مشكلة العمالة، وأن هناك توجهات نحو توفيرها بالتنسيق مع وزارة الزراعة والجمعيات التعاونية.

منطقة المرفقات

معاينة المرفق 14-3.jpg

14-3.jpg

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط