السعودية تدعم تعليم اللاجئين السوريين في بيروت عبر “شقيقي مستقبلك بيدك”

السعودية تدعم تعليم اللاجئين السوريين في بيروت عبر “شقيقي مستقبلك بيدك”
تم – بيروت :  بادرت السعوديةُ بإقامة برامج عدة لتعليم اللاجئين السوريين في لبنان حرفة أو صَنعة تجعل منهم فاعلينَ في المجتمع، بما يعود بالفائدة على اللاجئ والبلد المضيف.
وعبر بعض اللاجئين عن سعادتهم بهذه البرامج التي ستمكنهم من الحصول على فرصة أفضل للعمل، لاسيما وأن بعضهم العائل الوحيد لأسرته.
فيما أكد بعض الأطفال المستفيدين من برنامج “شقيقي مستقبلك بيدك” وهو برنامج للتدريب المهني، أنهم تعلموا بعض الحرف اليدوية البسيطة من خلال هذا البرنامج، ما يمكنهم مستقبلا من تعلم حرفة عوضا عن أحلامهم التي دمرتها الحرب الأهلية في بلدهم الأم.
يذكر أن الرعاية السعودية للاجئين السوريين لا تفرق بين شريحة أو طائفة بعينها بل تقدم المساعدة للكل بنظرةٍ إنسانية خالصة، وتتواصل هذه الرعاية لتشمل السوريين سواء على أراضي المملكة أو خارجها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط