أسواق النفط تنتظر موجة تصحيحية عند مستوى الـ20 دولارا

أسواق النفط تنتظر موجة تصحيحية عند مستوى الـ20 دولارا
تم – متابعات : أكد كبير الاقتصاديين في NGP لإدارة استثمارات الطاقة، أنس الحجي، أن حدوث موجة تصحيحية لأسعار النفط العالمية مرتبط بانخفاض الأسعار إلى مستوى 20 دولاراً للبرميل، مشيراً إلى أن ما نشهده الآن سوف يستمر لفترات طويلة، في حال لم تصل الأسعار بعد إلى ذلك المستوى.
وقال الحجي في تصريحات لقناة “العربية”، إن بقاء أسعار النفط الحالية منخفضة سوف يلحق الضرر بالجميع، لكن بشكل عام قد لا يؤدي ذلك إلى إفلاس كبير للشركات العاملة في هذه السوق الحيوية، معتبراً أن مستوى 30 دولاراً للبرميل يعد مرتفعاً، فهو يشكل أقل انخفاض في دورات الهبوط السابقة، حيث سبق أن انخفض سعر برميل النفط إلى أقل من 10 دولارات.
وأضاف أن مستوى 30 دولاراً يشكل ثلاثة أضعاف السعر الإسمي و6 أضعاف السعر الحقيقي، مؤكدا أن تداول النفط بأسعار أقل من هذا المستوى لن يؤدي إلى إفلاس شركات النفط الصخري الأميركية، إذ تترقب صناديق خاصة بحوالي100 مليار دولار الشركات الأميركية المقبلة على الإفلاس لتقوم بالاستيلاء عليها، وحتى لو قامت البنوك في أبريل المقبل بإعادة تقييم ديون تلك الشركات أو استرجاعها منها، فإن الصناديق الخاصة سوف تقوم بتغطية الفرق وتنقذ هذه الشركات.
من جهة أخرى أوضح أن بعض دول الخليج قادرة على تحمل تبعات تدني أسعار النفط، لكنه تساءل عن قدرة دول “أوبك” الأخرى على مواجهة ذلك كفنزويلا والإكوادور والعراق التي بدأت تعاني مشاكل كبيرة نتيجة تراجع الأسعار.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط