52 مليار دولار قيمة سندات تفرض على #دول_الخليج خلال عامين

52 مليار دولار قيمة سندات تفرض على #دول_الخليج خلال عامين

تم – متابعات: كشف تقرير لـ”HSBC HOLDINGS”، عن توقعاته بأن تواجه دول الخليج تحديات في شأن إعادة تمويل ديون تصل قيمتها 94 مليار دولار تستحق خلال العامين المقبلين، مبرزة أنه يقف خلف هذه التحديات عوامل مثل: ضعف النمو، وتوجه معدلات الفائدة نحو الارتفاع، فضلا عن تخفيض التصنيف الائتماني.

وأوضحت “HSCB” قرب استحقاق سندات قيمتها 52 مليار دولار خلال العامين المقبلين، فضلا عن قروض مجمعة بقيمة 42 مليار دولا، وتستحق غالبية هذه الديون على دولتي قطر والإمارات، وعلى الرغم من ذلك؛ يرى البنك البريطاني أن تداعيات سداد هذه القروض لن تقتصر على هاتين الدولتين، إنما ستشمل الخليج ككل.

وأبرزت كبيرة الاقتصاديين في “باركليز” علياء مبيض، في تصريح صحافي، أن سندات دول الخليج ستظل مغرية لمستثمري الدخل الثابت عالميا، متوقعة إصدارات كبيرة من السندات لتمويل العجز أو إعادة تمويل الديون، كما اعتبرت أن إصدار سندات سيادية سعودية سيعيد تسعير سندات المنطقة، وأن عملية إعادة تمويل أو تسعير السندات القائمة؛ ستشكل تحديا للحكومات، مستبعدة في الوقت ذاته الوصول إلى اتفاق على تخفيض إنتاج النفط بين دول “أوبك” وخارجها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط