#مواطن يُطالب بالتحقيق في وفاة ابنته ومحاسبة المتسببين

#مواطن يُطالب بالتحقيق في وفاة ابنته ومحاسبة المتسببين

تم – متابعات : كشف والد المواطنة منى الأسمري، المتوفاة في أحد المستوصفات الخاصة في محافظة تنومة الأسبوع الماضي، عن اللحظات الأخيرة التي سبقت وفاة ابنته، مطالبا الجهات المختصة بالكشف عن سبب الوفاة، ومحاسبة المتسببين في ذلك.

ويروي سعد الأسمري “والد المتوفاة” “ظهرت على ابنتي (32 عاماً) أعراض السعال الشديد، فصحبتها هي وابنيها زياد وعبدالله إلى أحد المستوصفات الخاصة في تنومة، فقام الطبيب بوضع حقنة مغذية في كفها الأيسر، وبعد لحظات سقطت مغشية عليها، فطلبنا نقلها إلى المستشفى العام في المحافظة ذاتها، فعلمنا أن سيارة الإسعاف الخاصة بالمستوصف معطلة منذ مدة، فاتصلنا بالهلال الأحمر الذي حضر بعد 25 دقيقة تقريبا، لينقلها إلى مستشفى تنومة العام الذي أكد وفاتها قبل حضورها إليها”.

وأضاف “بعد الوفاة وحفظ الجثة في ثلاجة المستشفى ذهبت إلى مركز شرطة تنومة وتقدمت ببلاغ طالبت فيه بعرض الجثة على طبيب شرعي لكشف سبب الوفاة، فأخبروني بأنهم سيشرحون الجثة، فرفضت ذلك، وسحبت البلاغ، وفضلت دفن ابنتي”.

واتهم الأسمري المستوصف بالإهمال، مشيرا إلى أن تعطل سيارة الإسعاف تسبب في وفاة ابنته، مطالبا بالكشف عن سبب الوفاة، ومحاسبة المتسببين في ذلك.

وأصدر المتحدث الرسمي باسم صحة عسير، سعيد النقير، بيانا حول الحادثة، جاء فيه أنه “إشارة إلى ما تم تداوله في عدد من وسائل الإعلام حول وفاة مواطنة في أحد المستوصفات الخاصة في محافظة تنومة، فإن المديرية العامة للشؤون الصحية بعسير شكلت لجنة عاجلة من إدارة شؤون القطاع الصحي الخاص توجهت إلى المستوصف وقامت بسحب صورة من ملف المتوفاة، والتحفظ عليه لمراجعة جميع الإجراءات الطبية التي اتخذت في حقها، مع إشعار المستوصف بالتحفظ على جميع الكوادر الطبية الذين تعاملوا مع الحالة، وتأجيل سفرهم”.

وأكد النقير أنه “بعد الانتهاء من التحقيقات في القضية ستتم إحالتها إلى الهيئة الصحية الشرعية حسب الأنظمة واللوائح التي تنص على أنه في حالة الوفاة أو فقدان المنفعة يجب أن تحال القضية إلى الهيئة الصحية الشرعية للبت فيها”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط