مطالبات بتشكيل لجنة لمتابعة قرارات “الشورى” كي لا تتحول إلى أحلام   

مطالبات بتشكيل لجنة لمتابعة قرارات “الشورى” كي لا تتحول إلى أحلام    

 

تم – الرياض : ناقش مجلس الشورى أخيرا التقرير السنوي لوزارة التجارة والصناعة للعام المالي 1435/1436هـ، الذي ضمّنت فيه لجنة الاقتصاد والطاقة قائمة بقرارات المجلس السابقة، التي لم ينفذ منها شيء.

وبهذه المناسبة طالب العضو عبدالله الفيفي بتشكيل لجنة خاصة تتولى متابعة قرارات المجلس، كي لا تتحول إلى «خواطر» و«أحلام» لا ترى النور كما حدث مع القرارات السابقة الخاصة بوزارة التجارة وغيرها من الجهات الحكومية.

فيما انتقد أعضاء المجلس ضعف الجانب الصناعي في نشاط وزارة التجارة والصناعة، واتهمها العضو أحمد الزيلعي بالوقوف مع التجار ضد المستهلك، معتبراً إياها وزارة للتجّار، وليست للتجارة ومصلحة الفرد، ولا تقدم أية مصلحة للمستهلك. 

ودلل الزيلعي على صدق حديثه بالإشارة إلى القرارات الصادرة من الوزارة التي تصب في مصلحة التجّار، والأسعار التي ترتفع تدريجياً من دون انخفاض يتناسب مع حركة الأسعار العالمية.

وأقر المجلس خلال جلسته المنعقدة أمس، الاستراتيجية الوطنية للإسكان بعد أكثر من عام على رفعها وتداولها وتباين الآراء حولها.

واعتبر وزير الإسكان ماجد الحقيل الاستراتيجية تمثّل وثيقة مرجعية وخريطة طريق لقطاع الإسكان وتطويره في المملكة، مؤكداً أنها توفر حلولاً مستدامة للتصدي للتحديات الرئيسة التي تواجه القطاع، وأن من شأنها تحقيق طفرة في توفير الإسكان الميسر، وزيادة المعروض من الأراضي والوحدات السكنية وضمان اتِّزان أسعارها، وضبط وتنظيم السوق بما يلبي حاجة المواطنين.

ومن جانبها تعهدت لجنة الحج والإسكان والخدمات، بحذف ما تضمّنته الاستراتيجية الوطنية للإسكان من تصنيف للخيام و«العشش» بأنها شكل من أشكال السكن، مؤكدة أنها لا تعتد بهذا النوع من المساكن ولا تقبل سكن السعوديين وغير السعوديين فيها. 

وأوصى المجلس بضرورة تنسيق وزارة الإسكان مع وزارة الشؤون البلدية والقروية والقطاع الخاص، وإيضاح آليات توفير المساكن لذوي الاحتياجات الخاصة، والأرامل، والأيتام، والمطلقات من دون عائل.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط