تحويلات الأجانب المقيمين في المملكة تتراجع بنسبة 7.5%

تحويلات الأجانب المقيمين في المملكة تتراجع بنسبة  7.5%

تم – الرياض: شهدت تحويلات الأجانب المقيمين في المملكة العربية السعودية إلى الخارج، تراجعا تصل نسبته إلى 7.5%، على أساس شهري؛ لتبلغ نحو 12 مليار ريال خلال كانون الثاني/يناير من العام الجاري، مقارنة مع 13 مليار ريال في كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي، متراجعة بما مقداره 973 مليون ريال خلال شهر.

وأوضح تقرير اقتصادي، أن تحويلات الأجانب خلال كانون الثاني تعد الأدنى منذ تشرين الثاني/أكتوبر 2015، حين بلغت 11.95 مليار ريال، مبرزا أن تحويلات الأجانب تراجعت أيضا، في كانون الثاني الماضي، بنسبة 6.7% على أساس سنوي، إذ بلغت التحويلات 12.9 مليار ريال خلال الشهر نفسه في 2015، متراجعة بقيمة 869 مليون ريال.

وأضاف، أما تحويلات السعوديين خلال الشهر ذاته، فتراجعت على أساس شهري، بنسبة 23%، لتبلغ 5.42 مليار ريال خلال الشهر نفسه من العام 2016، فيما كان 7.05 مليار ريال خلال كانون الثاني 2015، فاقدة نحو 1.6 مليون ريال، كما تراجعت تحويلات السعوديين على أساس سنوي خلال كانون الثاني 2016، بنسبة 16%، فاقدة 766 مليون ريال، بعد أن كانت في حدود 4.65 مليار ريال خلال الشهر ذاته من العام 2015.

وتابع: أن التحويلات الشخصية في السعودية “سعوديين وغير سعوديين” تراجعت بنسبة 13%، خلال كانون الثاني 2016؛ لتبلغ نحو17.5 مليار ريال، مقابل 20.1 مليار ريال في كانون الثاني من العام 2015، متراجعة بـ 2.5 مليار ريال خلال شهر، فيما تراجعت على أساس سنوي، بنسبة 1%، وبقيمة 103 ملايين ريال، إذ كانت عند 17.6 مليار ريال خلال كانون الثاني 2015.

وأردف، أن تحويلات الأجانب شكلت نحو 69% من إجمالي التحويلات الشخصية في السعودية خلال كانون الثاني 2016، فيما شكلت تحويلات السعوديين 31% من الإجمالي في الشهر ذاته، وكانت تحويلات الأجانب بحدود 73% من إجمالي التحويلات الشخصية في السعودية خلال الشهر نفسه من العام 2015، وتحويلات السعوديين 27% من الإجمالي في الشهر ذاته.

وكانت وزارة العمل أكدت في وقت سابق، أن الأجانب في القطاع الخاص فقط يبلغون 8.7 مليون موظف حالياً، بخلاف 720 ألفا من العمالة المنزلية، ونحو 72 ألفا في القطاع الحكومي السعودي بإجمالي نحو 9.4 مليون أجنبي، وبحسب هذه الأرقام يكون متوسط التحويل الشهري للموظف الأجنبي خلال كانون الثاني 2016، نحو 1280 ريالا.

إلى ذلك، ارتفع عدد السكان في السعودية إلى نحو 31.52 مليون نسمة مع نهاية العام 2015، بنسبة نمو 2.4% عن العام 2014، الذي بلغ فيه تعداد السكان 30.77 مليون نسمة، أي أن العدد ارتفع بنحو 751 ألف نسمة، بحسب بيانات لمصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات السعودية، كما شكل السعوديون ثلثي السكان بنسبة 67%، بما يعادل نحو 21.1 مليون نسمة، فيما شكل الوافدون ثلث السكان بنسبة 33%، بما يعادل 10.4 مليون نسمة.

وبحسب هذه الإحصاءات، يكون نصيب المقيم في السعودية نحو 1157 ريالا من هذه التحويلات في كانون الثاني 2016، فيما ارتفع نصيب الأجنبي من هذه التحويلات خلال العام الماضي 2015، إلى 156.9 مليار ريال، مسجلة زيادة نسبتها 2.3% بما يعادل 3.6 مليار ريال، عن مستوياتها في العام 2014 البالغة 153.3 مليار ريال.

وتُعد تحويلات الوافدين خلال 2015، الأعلى سنويا على الإطلاق، إذ بلغت نحو 1.5 تريليون ريال في 22 عاماً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط