مواطنة تتهم طبيبة أطفال بإدخال طفلتها قسم العناية المركز في #جدة

مواطنة تتهم طبيبة أطفال بإدخال طفلتها قسم العناية المركز في #جدة

تم – جدة : وجهت مواطنة اتهامًا لطبيبة أطفال بمستشفى النساء والولادة والأطفال، بمساعدية جدة، بالتسبب لطفلتها ذات الشهرين من عمرها، بدخول العناية المركزة بعد إعطائها جرعات مهولة من المضادات الحيوية على الرغم من صغر سنها، وعدم تحملها للمضادات الحيوية التي لا ينصح الأطباء بإعطاء من في سنها مضادات حيوية بجرعات عالية.

وقالت والدة الطفلة إنها توجهت لمستشفى النساء والولادة والأطفال بالمساعدية بطفلتها ضي بندر الثبيتي، بسبب ارتفاع بسيط في درجة الحرارة والتهاب شعب، وقرر الطبيب إدخالها وتنويمها، حيث كان عمرها 47 يومًا، مضيفة “للأسف كانت ابنتي محل تجارب لإحدى طبيبات الأطفال، فلست أعلم لماذا كانت تعطيها جرعات مهولة من الأدوية والمضادات الحيوية، وعند سؤالها عن سبب ذلك، تخبرني أنها هي الطبيبة، وهي أعلم بحالها، وأنها تحتاج إلى كل تلك الأدوية، ما أدخلها العناية المركزة”.

وأكدت والدة الطفلة، أنها تقدمت بعدة شكاوى لوزارة الصحة حيال هذا الأمر، ومازالت تنتظر التفاعل مع شكاواها، بالتحقيق مع المتسبب في تردي حالة طفلتها.

وأشار المتحدث باسم صحة جدة عبدالله الغامدي إلى أنه “بعد التواصل مع إدارة المستشفى والاستشاري المعالج للطفلة نود الإيضاح أن الطفلة تعاني متلازمة وراثية كليبل فييل، وهي التي تفسر الوضع الصحي للطفلة وتعرضها للالتهابات الرئوية المتكررة ونوبات الإزرقاق والشرقة والتدهور العام، وعلاجها في المستشفى لم يكن تجارب لفريق العمل بالمستشفى، بل كان على أسس علمية طبية في هذا المجال وفي مثل هذه الحالات”.

وأضاف الغامدي “جرعات الأدوية بما فيها المضادات الحيوية محدودة من ذوي التخصص كلٍ في مجاله، وهي تخضع للسياسات والإجراءات والجرعات المتبعة والمسموح بها دوليًا في المنشآت الطبية العالمية، ولا تخضع لرأي استشاري واحد”.

وأردف “العلم بحالة الطفلة والاحتياجات العلاجية لها، تتم حسب المعطيات الإكلينيكية والفحوص المخبرية، وتوضع خطة العلاج من قِبل فريق طبي متكامل، خصوصًا أن الطفلة منومة حاليًا في العناية المركزة للأطفال، ويشرف على حالتها استشاريون متخصصون في هذا المجال”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط