أكشاك الأحوال المدنية تنتهك خصوصيات الأسر السعودية

أكشاك الأحوال المدنية تنتهك خصوصيات الأسر السعودية

تم – الرياض : يبدو أن القلق يساور وكالة الأحوال المدنية التابعة لوزارة الداخلية، بسبب اندفاع قطاعات من المواطنين تجاه مكاتب الخدمات العامة والأكشاك التي تنتشر في محيط مقراتها في المناطق لإنجاز المعاملات الخاصة باستخراج الهوية الوطنية، وهو ما دفعها لتبني حملة إعلامية واسعة للتحذير من التعامل مع هؤلاء.

وقال مصدر مطلع إن أكثر ما يقلق الأحوال المدنية من نشاط مكاتب الخدمات أو الأكشاك التي تنتشر في محيط مقراتها انتهاكها لخصوصيات المواطنين والمواطنات، وما يتبع ذلك من احتمالية إفشاء الأسرار المتصلة بالأسر السعودية.

وكشف المصدر عن تسجيل عدد من الحالات التي أعطت فيها تلك المكاتب مواعيد مزورة لمراجعي الأحوال المدنية، حيث اتضح عدم مطابقة المواعيد المعطاة للمراجعين مع قائمة المواعيد الموجودة لدى الأحوال.

ومن أهم الانتهاكات المرصودة على نشاط مكاتب الخدمات العامة، وفقًا للمصدر، بيع مواعيد الأحوال المدنية على المواطنين، على الرغم من أن الأحوال تقدم خدمة المواعيد على نحو مجاني، وقال المصدر إن بعض المواعيد المباعة تصل قيمتها لنحو 800 ريال للموعد الواحد.

ولفت المصدر إلى أن أكثر الفئات تعرضًا للنصب والاحتيال من قبل مكاتب الخدمات العامة هم كبار السن، ومن يجهلون التعاطي مع التقنية الحديثة.

وتعمل وكالة الأحوال المدنية على توسيع قاعدة المواعيد الممنوحة للمواطنين الراغبين باستخراج الهوية الوطنية لمواجهة الشكاوى المتعلقة بتأخر فترات المواعيد، والتي تعد أكثر الشكاوى ورودا لحسابها النشط عبر “تويتر”.

ويتبع لوكالة الأحوال المدنية نحو 140 مكتبًا تنتشر في جميع المناطق، خصصت جزءا منها لاستقبال المعاملات الخاصة بالسعوديات الراغبات باستخراج بطاقة الهوية الوطنية، فيما لا تزال تأمل في زيادة الوعي النسوي لرفع نسبة من يستخرجن الهوية الوطنية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط