مرتكبة أفظع جريمة في #موسكو تدّعي تنفيذها لأوامر #الله

مرتكبة أفظع جريمة في #موسكو تدّعي تنفيذها لأوامر #الله

تم – روسيا: صرّحت المربية الأوزبكية التي أفجعت روسيا والعالم برمته عقب جريمتها الشنعاء حين تجولت حاملة رأس طفلة بريئة في قتلتها في شوارع العاصمة موسكو، بأن “الله أمرها أن تفعل ذلك”.

وبعد أن شوهدت جولتشيخرا بوبوكولوفا، من خلال مقطع مصور تقتاد إلى داخل المحكمة، يرافقها عدد من رجال الشرطة؛ ظهرت جالسة داخل قفص الاتهام على ما يبدو، ملوحة بيدها وكأنها “تحيي الجماهير”، موزعة تحياتها على من حضر من الصحافيين، وأدلت البالغة من العمر 38 عاماً، والأم لثلاثة أبناء، بهذا التصريح للصحافيين، الأربعاء، من داخل قاعة محكمة في العاصمة الروسية موسكو، وردت أيضا على سؤال عما إذا كانت تعترف بذنبها قائلة “نعم”.

وكانت الشرطة الروسية اعتقلت بوبوكولوفا، الاثنين، بعد أن طرحتها أرضاً وهي تمسك برأس الطفلة المقطوع خارج محطة للمترو في موسكو، في حادث أثار مخاوف من أن يكون هجوما إرهابيا، فيما أبرز محقق للمحكمة، أنه حتى الآن، لم يستدل على وجود شريك للمتهمة في الجريمة، في حين أفاد مسؤولون روس أنها مختلة عقلياً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط