الصورة الأولى للشيخ عائض القرني بعد محاولة اغتياله

الصورة الأولى للشيخ عائض القرني بعد محاولة اغتياله

تم – متابعات : تناقل نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، اليوم الأربعاء، أول صورة للشيخ عائض القرني بعد محاولة اغتياله.

وتظهر الصورة القرني مستلقيًا على سرير في غرفة بإحدى المستشفيات، تمهيدًا لإجرائه عملية جراحية.

وقال الشيخ عوض القرني -صهر الدكتور عائض- إنه تعرّض لاعتداء بإطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين، بعدما فرغ من إلقاء محاضرة بجمعية خيرية في مدينة زامبوانجا، وهي الوحيدة ذات الأغلبية المسيحية بالجنوب الفلبيني.

وأضاف الشيخ عوض في تصريحات متلفزة أن الأجهزة الأمنية تعاملت مع الجناة، لافتًا إلى أن الشيخ تعرّض لجرح طفيف في كفّه، بينما جرح مرافق له في رجله.

وأكّد صهر الشيخ عائض، أن الشيخ عائض ومرافقه المصاب بسلامة وعافية، مشيرًا إلى أنه تكلّم معهما قبل دقائق من المداخلة.

وفي ما يتعلق بدوافع الهجوم، نفى الشيخ عوض وجود أية معلومات حقيقة عن دوافع الجناة على ارتكاب الحادث، مؤكدًا أن كل المعلومات الحالية مجرد تخمينات.

وأوضح القرني أن هناك معلومات تشير إلى أن من قام بالعملية فلبينيون، يقال أن لهم صلة ببعض دول المنطقة بالشرق الأوسط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط