نصرالله يسقط قناعه بيده ويؤكد أن حربه المقدسة ضد السعودية

نصرالله يسقط قناعه بيده ويؤكد أن حربه المقدسة ضد السعودية
تم – بيروت
أسقط زعيم حزب الله، حسن نصرالله بيده القناع الذي ارتداه لعقود، كاشفاً عما يسميه حربه المقدسة، عندما صرح بأن جهاده الحقيقي بات ضد المملكة العربية السعودية، بحسب ما جاء في خطابه مساء الثلاثاء.
فضفاضة هي البراءة التي حاول أن يوسم نصر الله نفسه بها في بداية خطابه، بقوله “نحن لا نسب أحدا”، ليكشف سريعا عن وجهه الحقيقي قائلا: أفضل شيء عملته في حياتي هو الخطاب الذي ألقيته ثاني يوم من الحرب السعودية على اليمن والجهاد ضد المملكة، هذا أعظم شيء عملته في حياتي وأشعر أن هذا هو الجهاد الحقيقي.
وجدد نصر الله في خطابه اتهاما للمملكة بالعمل على الفتنة السنية الشيعية، في إشارة إلى حرب اليمن، متجاهلا حقيقة تمويل وتدريب ميليشياته للحوثيين في اليمن.
وكل الأساليب مشروعة بالنسبة لنصرالله في حربه ضد السعودية، حتى وإن كانت إلقاء التهم جزافاً ومن دون دلائل، مثلما فعل عندما اتهم السعودية بإرسال سيارات مفخخة إلى الضاحية، في حين تؤكد الوقائع أن حليف نصر الله، ميشال سماحة، هو من كان مسؤولاً عن إدخال العبوات الناسفة من سوريا إلى لبنان.

2 تعليقات

  1. طقع جحوش ياحسن زميره ان شهد انك دجاجه صقعا

  2. ابوعبدالله الدعيج

    حفظ الله المملكة العربية السعودية وحفظ الله قادتها الصالحين الملك سلمان والامير محمد بن نايف ومحمد بن سلمان
    وخذل واذل ايران واعوانها من الانجاس والخونه والمجوس وحزب الله الشيطاني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط