#التدخين_السلبي أكبر مسبب #للسكري و#الأطفال أكثر المعرضين  

#التدخين_السلبي أكبر مسبب #للسكري و#الأطفال أكثر المعرضين   

 

تم – متابعات: أكدت أبحاث أخيرة، أن التدخين السلبي أو استنشاق تدخين الآخرين، في أحيان كثيرة، إلى الإصابة بمرض “السكري” من النوع الثاني، بعد أن ثبت علمياً، ضرره على الجينات والصحة العامة.

وأظهرت دراسة أجريت في جامعة “كاليفورنيا” الأميركية، أن غير المدخنين الذين يتواجدون في بيئة تدخين سلبي؛ يصابون بـ”السكري” نتيجة مقاومة “الإنسولين”، وهو عدم قدرة خلايا الجسم على استخدام “الإنسولين” وفق طريقة سليمة، مبرزين أن الضرر الأكبر؛ يضرب الأطفال، لاسيما خلال استنشاقهم وملامستهم الأجسام المشبعة بالدخان، لما لذراته من تأثير على الأكسجين ومن ثم التركيب الجيني والوظائف الأخرى في الجسم.

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط