تحذيرات من استغلال “داعش” للألعاب الرقمية لتجنيد الأطفال  

تحذيرات من استغلال “داعش” للألعاب الرقمية لتجنيد الأطفال   

 

تم – الرياض : أكدت وزارة الداخلية، أن التنظيمات الإرهابية تستغل الألعاب الرقمية، للوصول إلى الأطفال، حيث تناول الدكتور فهد عبدالعزيز الغفيلي من إدارة الأمن الفكري في الوزارة، الاستخدامات الحالية التي تقوم بها هذه التنظيمات، واستدل عليها بتنظيم “داعش” الإرهابي، وسعيه إلى استغلال هذه الوسيلة لتحقيق أهداف عدة، أبرزها محاولته الوصول إلى فئة الشباب والصغار، لتجنيدهم.

وقدم الغفيلي ورقة عمل حول هذا الموضوع، في المؤتمر العالمي الأول، الذي أفتتح أول من أمس في الرياض بعنوان: “الأطفال بين الألعاب الإلكترونية والتقليدية… رؤية تربوية مستقبلية”.

وبيّنت الورقة أن التنظيم حقق أهدافاً تتعلق بحملته الدعائية، بسبب توافر الأموال لديه، إضافة إلى استخدامه طرق جديدة لبث رسائله.

وحاول الغفيلي في المبحث الثاني إيجاد تفسير لهذه الظاهرة، من خلال بيان المنهجية التي اتبعها التنظيم الإرهابي باستخدام «نظرية التلعيب» التي تنمي روح المنافسة لدى الأشخاص، وتدفعهم إلى الانضمام إلى الجماعات الإرهابية، ليطبقوا على أرض الواقع ما مارسوه في العوالم الافتراضية، مشيراً إلى أن التنظيم الإرهابي سعى إلى استغلال الروح العدوانية لدى ممارسي الألعاب العنيفة وعمل على تجييرها لخدمة أهدافه.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط