أرباح شركات النقل السعودية تتجاوز الـ12 بليون ريال خلال 2015

أرباح شركات النقل السعودية تتجاوز الـ12 بليون ريال خلال 2015
تم – الرياض
قفزت مبيعات شركات قطاع «النقل» المدرجة أسهمها في السوق المالية السعودية، خلال العام الماضي بنسبة 56 في المئة لتصل إلى 12.54 بليون ريال (3.34 بليون دولار) في مقابل 8.1 بليون ريال (2.15 بليون دولار) للعام 2014.
ويتكون قطاع «النقل» من 5 شركات مساهمة، تبلغ قيمتها السوقية بحسب إغلاق الأسبوع الماضي 27 بليون ريال، وتستحوذ الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري على 51 في المئة من رأسمال القطاع، إذ يبلغ رأسمال «البحري» 3.937 بليون ريال، أما الشركة السعودية للخدمات الأرضية فيبلغ رأسمالها 1.88 بليون ريال تمثل 24.2 في المئة من القطاع.
فيما تستحوذ الشركة السعودية للنقل الجماعي (سابتكو) على 16.1 في المئة من رأسمال قطاع النقل ما يعادل 1.25 بليون ريال، وتستحوذ الشركة المتحدة الدولية للمواصلات (بدجت السعودية) على 6.6 في المئة من رأسمال القطاع يعادل 508 ملايين ريال، بينما تُعد الشركة السعودية للنقل والاستثمار (مبرد) أقل شركات «النقل» لجهة رأس المال الذي يبلغ 180 مليون ريال يمثل 2.3 في المئة من القطاع.
وكشفت مصادر صحافية، أن الأرباح الصافية لهذه الشركات بلغت مع نهاية العام الماضي نحو 2.89 بليون ريال (771 مليون دولار) في مقابل 1.35 بليون ريال (359 مليون دولار)، بزيادة نسبتها 114 في المئة، فيما بلغت أرباح شركات النقل عن الربع الأخير من العام الماضي 762 مليون ريال في مقابل 368 مليون ريال للفترة نفسها من 2014 بزيادة نسبتها 107 في المئة، وفي مقابل 826 مليون ريال للربع الثالث 2015 بنسبة تراجع 8 في المئة.
وأضافت المصادر أن القطاع حل في المرتبة العاشرة بين قطاعات السوق المالية خلال العام 2015، إذ بلغ إسهامه في السيولة المتداولة 4.4 في المئة تعادل 72.3 بليون ريال، فيما بلغت الكمية المتداولة من أسهم القطاع 1.75 بليون سهم، نسبتها 2.65 في المئة، نُفذت من خلال 1.44 مليون صفقة، تعادل 5 في المئة من الصفقات المنفذة في كل السوق البالغة 30.4 مليون صفقة.
وكان مؤشر قطاع النقل سجل أعلى مستوى له في آخر 52 أسبوعاً عندما بلغت قراءته 10857 نقطة نهاية تعاملات مطلع مايو الماضي، بينما بلغ أدنى مستوى سجله مؤشر القطاع في الـ52 أسبوعاً الأخيرة 5409 نقاط في نهاية تعاملات 17 يناير الماضي.
أما عن أداء شركات النقل السعودية خلال العام 2015، فنجد أن الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري فازت بالنصيب الأكبر من مبيعات العام بعد استحواذها على 60 في المئة من مبيعات القطاع، لترتفع أرباحها إلى 1.818 بليون ريال في مقابل 534 مليون ريال للعام 2014 بنسبة زيادة 240.4 في المئة، وصعدت معها ربحية السهم إلى 4.62 ريال في مقابل 1.58 ريال للسهم عن 2014.
وفي المرتبة الثانية جاءت الشركة السعودية للخدمات الأرضية، باستحواذها على 20.3 في المئة من مبيعات القطاع عن 2015 تعادل 2.54 بليون ريال في مقابل 2.4 بليون ريال للعام 2014، لترفع أرباحها إلى 621 مليون ريال في مقابل 496 مليون ريال بزيادة نسبتها 25.1 في المئة، ارتفعت معها ربحية السهم إلى 3.3 ريال في مقابل 2.64 ريال.
وحلت في المرتبة الثالثة الشركة السعودية للنقل الجماعي (سابتكو) العام الماضي، بعد أن ارتفعت مبيعاتها إلى 1.1 بليون ريال في مقابل 1.02 بليون ريال بزيادة نسبتها 8.2 في المئة، وقفزت معها أرباحها الصافية عن 2015 إلى 211 مليون ريال في مقابل 102 مليون ريال بنسبة ارتفاع 107 في المئة.
فيما بلغت مبيعات الشركة المتحدة الدولية للمواصلات (بدجت السعودية) 1.02 بليون ريال في مقابل 893 مليون ريال للعام 2014 بنسبة ارتفاع 14 في المئة، حققت معها الشركة أرباحاً صافية بلغت 189 مليون ريال في مقابل 171 مليون ريال بزيادة نسبتها 10.4 في المئة.
أما مبيعات الشركة السعودية للنقل والاستثمار (مبرد) فصعدت إلى 374 مليون ريال في مقابل 111 مليون ريال بزيادة قدرها 263 مليون ريال نسبتها 237 في المئة، ارتفعت معها أرباح الشركة إلى 51.3 مليون ريال في مقابل 44 مليون ريال بنسبة زيادة 17 في المئة.
 
 
 
 
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط