الموظفات السعوديات غياب متزايد عن العمل وحوافز بلا قيمة  

الموظفات السعوديات غياب متزايد عن العمل وحوافز بلا قيمة  

تم – الرياض : تتنامى ظاهرة غياب الموظفات عن أعمالهن في القطاعين العام والخاص على حد سواء، في ظل زيادة المسؤوليات العائلية والمشكلات الصحية والمواصلات التي تقف عائقًا أمامهن.

وأكدت دراسة حديثة لمركز الأبحاث الواعدة في البحوث الاجتماعية ودراسات المرأة بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، أن موظفات القطاع الحكومي يتفوقن في التكيف النفسي مع مجال العمل على نظيراتهن موظفات القطاع الخاص.

وكشفت الدراسة أن موظفات القطاع الحكومي يتفوقن على موظفات القطاع الخاص من حيث الراحة الصحية في مجال العمل، حيث أظهرت النتائج أن ما يقارب من نصف موظفات القطاعين الحكومي والخاص يشعرن أن عملهن يحرمهن من الاستمتاع بالعلاقات الاجتماعية بنسبة بلغت 64.3% حيث تتفوق موظفات القطاع الخاص في هذا الجانب على موظفات القطاع الحكومي.

وأشارت إلى أن غالبية موظفات القطاعين الحكومي والخاص لا يشعرن بالرضا عن الحوافز في العمل بنسبة بلغت 70.8%، لافتة إلى أن الأسباب الرئيسية لغياب الموظفات السعوديات تكمن في المسؤوليات العائلية والمشكلات الصحية للموظفة أو لأحد أفراد الأسرة، بالإضافة إلى مشاكل تتعلق بالمواصلات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط