#حسن_الترابي يودّع الحياة والعمل السياسي إثر أزمة قلبية

#حسن_الترابي يودّع الحياة والعمل السياسي إثر أزمة قلبية

تم ـ مريم الجبر ـ الخرطوم: ارتقى رئيس حزب “المؤتمر الشعبي” السوداني، الدكتور حسن الترابي (84 عامًا)، صباح السبت، إثر إصابته بذبحة قلبية في السودان.

وكشف مصدر طبي، لوكالة “فرانس برس”، أنَّ “الترابي نقل إلى قسم العناية المركزة صباح السبت، إثر إصابته بذبحة قلبية، توفي على أثرها في مستشفى رويال كير في الخرطوم”.

يذكر أنَّ الترابي ولد عام 1932 في كسلا. ودرس الحقوق في جامعة الخرطوم منذ عام 1951 حتى 1955، وحصل على الماجستير من جامعة أكسفورد عام 1957، وحصل على دكتوراة الدولة من جامعة “سوربون”، باريس عام 1964. كما يتقن أربع لغات بفصاحة وهي العربية، والإنجليزية، والفرنسية، والألمانية.

وكان الترابي أستاذاً في جامعة الخرطوم ثم عين عميداً لكلية الحقوق بها، ثم وزيراً للعدل في السودان. في عام 1988 عين وزيراً للخارجية السودانية. كما اختير رئيساً للبرلمان في السودان عام 1996. واختير أميناً عاماً للمؤتمر الوطني الحاكم 1998.

ونشب خلاف بينه وبين الرئيس السوداني عمر البشير تطور حتى وقع انشقاق في كيان النظام 1999، فخلع الترابي من مناصبه الرسمية والحزبية، وأسس عام 2001 حزب “المؤتمر الشعبي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط