سياح سعوديون ضحايا لغموض محلات تأجير السيارات بالنمسا

سياح سعوديون ضحايا لغموض محلات تأجير السيارات بالنمسا

تم – فيينا : اتهمت الشرطة النمساوية عددا من السياح السعوديين بمخالفة قانون المرور من خلال ممارسة القيادة برخصة غير معترف بها، فيما استمرت محلات تأجير السيارات هناك ومواقعها الالكترونية في تأجير السيارات للسعوديين دون تنبيههم لوجود أي شرط بخصوص نوع الرخصة لإكمال عملية الـتأجير.

وأكدت مصادر صحافية نقلًا عن أخرى بالسفارة السعودية لدى النمسا أن 12 سعوديا تقدموا منذ ملاحظة المشكلة في الصيف الماضي بشكاوى للسفارة موضحين ما تعرضوا له، لافتة إلى أن عدد من تمت مخالفتهم يزيد عن ذلك.

وكشفت المصادر عن استمرار بعض السياح السعوديين في استئجار سيارات بالرخصتين السعودية والدولية على الرغم من التحذير الذي وجهته الداخلية قبل ثلاثة أشهر بعدم صلاحيتهما لعدم توقيع السعودية على إحدى اتفاقيات الاعتراف المتبادل بالرخصة، علما بأن عدد السعوديين الذين يزورون النمسا سنويا يناهز الـ 100 ألف.

وأكد أن السفارة خاطبت الخارجية التي نقلت الشكوى بدورها إلى الداخلية لحلها، وأطلق التحذير المذكور ولم يرد للسفارة رسميا ما يشير إلى أي تطور لحل الأمر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط