العويران: الإساءة غير مقبولة لأي شخص مهما كان

العويران: الإساءة غير مقبولة لأي شخص مهما كان

تم – الرياض : أوضح الكابتن سعيد العويران أن الإساءة والتشهير بأي شخص مهما كان أمر غير مقبول، دون الإفصاح عن هوية هؤلاء الأشخاص الذين أساؤوا له.

وأضاف حول سؤاله عن المقطع الذي تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وما إذا كانت موجهة لوسيلة إعلامية أو لشخص ينتسب للوسط الرياضي: أن الرسالة كانت لكل من كتب وساهم وفكر بالإساءة لي، أسأل الله أن يشل يده ويشل تفكيره، لأن التشهير وظلم الناس أمر غير مقبول.

وأكد أن الكل يدافع عن دينه ووطنه وشرفه، “اتركوا الناس بحالها”، وذلك بحسب مصادر صحافية.

يذكر أن مغردين قاموا بنشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه الكابتن سعيد العويران في أحد المساجد عبر فيديو “سيلفي” يقوم بالدعاء ضد كل من أساء إليه قائلاً: “يارب كل من أساء لسعيد العويران أن تُريه مكروها، اللهم شُل يده شلّ، وشلل نصفي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط