المستشفيات استقبلت 25 ألف حالة “عضة كلب” خلال عامين

المستشفيات استقبلت 25 ألف حالة “عضة كلب” خلال عامين

تم – الرياض

أكدت مصادر صحافية أن أقسام الطوارئ في مستشفيات وزارة الصحة بالمناطق استقبلت خلال العامين الماضيين أكثر من 25 ألف حالة تعرضت لعضات الكلاب.

في الوقت الذي أعلنت منظمة الصحة العالمية عن خطة خمسية تهدف إلى خفض نسبة الوفيات الناجمة عن داء الكلب الذي يصيب الإنسان.

وأضافت المصادر أن الطوارئ استقبلت أشخاصا معظمهم من هواة تربية الكلاب، تعرضوا لهجمات شرسة نتج عنها عضات متفرقة في أنحاء من أجسادهم، وبلغ عدد تلك الحالات في العامين الماضيين 25596 مصابا، ما دفع المصابين إلى التوجه بسرعة إلى المستشفيات لتلقي العلاج قبل أن يصابوا بما يعرف ببكتيريا “داء الكلب”.

وحسب الإحصاء الذي يوضح عدد المصابين جراء الهجوم من بعض أنواع الحيوانات في المملكة، لا تزال الأفاعي والعقارب تتصدر وبفارق كبير عن عضات الكلاب، إذ بلغ عدد الذين أصيبوا بلدغات الأفاعي والعقارب أكثر من 61 ألف شخص.

يحذر استشاري الباطنية والأمراض المعدية الدكتور نزار باهبري من خطورة الكلاب السائبة في بعض أحياء المدن الكبيرة ومنها على سبيل المثال أحياء جنوب محافظة جدة.

وقال إنها تشكل خطورة على السكان، فمن المؤكد أن هذه الكلاب تحمل بكتيريا “داء السعار” أو داء الكلاب، كما يعرف لدى الكثيرين، مشيرا إلى أن هذا المرض ينتقل عن طريق تعرض الأشخاص إلى هجمات الكلاب وينتج عنها عضات متفرقة في الجسم، ما يجعلهم عرضة للإصابة بمرض السعار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط