جدة: مختصون يوضحون محاذير تصوير الأطفال

تم – جدة : بين مختصون في أوراق عمل قدمت في ندوة الطفولة الآمنة التي نظمها فريق الطفولة الآمنة التطوعي بجدة يوم أمس عن 4 محاذير يقع فيها مصورو الأطفال مما يعرضهم للمسؤولية سواء أكان التصوير داخل المنزل أو في المدرسة أو في الأماكن العامة.

وتتلخص هذه المحاذير في تصوير الأطفال عديمي الأهلية وناقصيها بدون إذن، والصور الضارة ضررا محضا، أو التي تقع ما بين النفع والضرر، والمساس بسمعة الطفل وانتهاك حقوقه من خلال نشر صوره على الإنترنت، وأخيرا التصوير السلبي للأطفال بهدف التشهير والسخرية وتسلية وإضحاك الآخرين.

وقال عضو برنامج الأمان الأسري ماجد الفيصل إن تصوير الأطفال قبل بلوغهم سن 18 عاما قد يُعرض للمسؤولية المدنية والجنائية إذا كان القصد منه الضرر أو تكون ما بين النفع والضرر، مشيرا إلى أن الطفل له حق في تجريم أي شخص يقوم بتصويره، مشيرا إلى أن موافقة الطفل على تصويره غير كافية، لأنه إذا كان أقل من 7 أعوام فهو عديم الأهلية، وإذا كان أكثر من 7 أعوام فهو ناقص الأهلية، وبالتالي لا بد من موافقة الوصي عليه أو الولي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط