“فولكس فاجن” تتهم فنيين بعرقلة التحقيقات في فضيحة التلاعب بالعوادم   

“فولكس فاجن” تتهم فنيين بعرقلة التحقيقات في فضيحة التلاعب بالعوادم    

 

تم – واشنطن : ردت شركة فولكس فاجن أخيرا على شكاوى مساهميها من تداعيات فضيحة التلاعب في قيم العوادم، محملة فنيين يعملون لديها مسؤولية عرقلة سير التحقيقات في هذه الفضيحة.

وقالت الشركة في ردها، إنه مع بداية مايو 2015 تكثفت الإشارات الواردة إلى قيادة الشركة عن إمكانية حدوث استخدام لبرمجيات تتعارض مع القانون الأميركي، ما دفع الإدارة إلى تكثيف ضغوطها لكشف ملابسات هذا الأمر، لاسيما من خلال توجيه استفسارات إلى الفنيين التابعين للأقسام المعنية.

وأَضافت الشركة أن هذه الجهود الرامية لإجلاء الواقعة داخليا جرى إعاقتها من خلال “حاجز” بعض الفنيين الفرادى، لكنها أدت في النهاية إلى الكشف عن التغيير في البرمجيات أمام السلطات الأميركية المعنية في الثالث من سبتمبر من العام الماضي.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط