حارس مدرسة وزوجته خدما لـ 14 عاماً.. والمكافأة إلغاء عقودهما

حارس مدرسة وزوجته خدما لـ 14 عاماً.. والمكافأة إلغاء عقودهما

تم – متابعات : تفاجأ العم فالح إبراهيم (69 عاماً) وزوجته الستينية، في وقت كانا ينتظران صدور قرار تثبيتهم عقب خدمة 14 عاماً أمضوها على وظيفة حراس في المدرسة “37” للبنات في الخرج، بصدور قرار طيّ قيده مع زوجته من تاريخ 4/ 9/ 1437هـ.

وذكر العم فالح إبراهيم “أعمل حارساً في المدرسة 37 بنات في محافظة الخرج أنا وزوجتي على وظيفة مستخدمين منذ تاريخ 22/ 8/ 1424هـ، وقمت بالرفع مع الحراس الذين شملهم التثبيت، لكن تفاجأت بأنني وزوجتي لم نكن ممن شملهم قرار التثبيت، بل تم إشعارنا بإنهاء عقودنا من تاريخ 4/ 9/ 1437هـ من شهر رمضان المقبل”.

وتابع “خدمتُ في المدرسة مع زوجتي ما يقارب 14 عاماً، وهذه الوظيفة هي مصدر رزق عائلتي الوحيدة، وعليّ أقساط بنكية، وأسكن في منزل شعبي في الخرج”.

وأردف “أناشد وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى بالنظر في موضوع فصلنا، وعدم احتساب سنوات الخدمة لنا، وتقدير ظروفنا الصعبة، وتثبيتنا على بند الأجور حتى تُحسب لنا المدة التي خدمناها طول هذه الفترة السابقة أو تثبيتنا رسمياً، أسوة بغيرنا من حراس المدارس”.

وأفادت مصادر مطلعة بأن قرار إنهاء العقود في تعليم محافظة الخرج طال 75 مستخدماً لم يشملهم التثبيت، كما جاء في القرار الصادر من تعليم الخرج أنه استناداً إلى تعميم مدير الشؤون الإدارية والمالية في الوزارة رقم 3275536 في 11/ 6/ 1432هـ المبني على خطاب وزير الخدمة المالية في شأن ضوابط تنفيذ الأوامر السامية الكريمة، تَقَرّر إنهاء تعاقد العاملين على البنود، اعتباراً من 4 رمضان المقبل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط