#المالكي يهدد بضرب “التيار الصدري” في قلب الساحة الخضراء

#المالكي يهدد بضرب “التيار الصدري” في قلب الساحة الخضراء

تم – العراق: وجه رئيس حزب “الدعوة” نوري المالكي، الثلاثاء، تهديدات شديدة اللهجة يحذر فيها من ضرب “التيار الصدري” في حال مواصلته الاحتجاجات في الساحة الخضراء، فيما أعلن زعيم التيار مقتدى الصدر، مقاطعته لاجتماعات التحالف التي جرت في كربلاء ومواصلة الاحتجاجات.

وأكد الصدر، في البيان الختامي لاجتماع التحالف الشيعي، براءته، مشيرا إلى عدم مشاركته في هذا الاجتماع، مبينا في الوقت ذاته، أنه سيطلب من كتلة الأحرار الانضمام إليه في الاحتجاجات، مبرزا أنه انسحب من اجتماع التحالف لرفض المجتمعين الورقة الإصلاحية التي تقدمت بها إلى رئيس الوزراء حيدر العبادي، لافتا إلى أنهم يقودون العراق إلى مصير مجهول.

لكن بيان رئيس التحالف الشيعي وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، نفى أن يكون زعيم “التيار الصدري” انسحب من اجتماع كربلاء الذي بحث طرح وثيقة متكاملة وخريطة طريق للإصلاح الشامل، منوها إلى أن الحضور أكدوا رفضهم المطلق لتفرد أي فصيل بالقرار السياسي.

وأبرزت مصادر عراقية مطلعة، أن المالكي بدأ بإجراء اتصالاته مع بعض قيادات الجيش الموالين له لوضع خطة لاقتحام الساحة الخضراء وإخراج عناصر “التيار الصدري” منها، مشددة على أن المالكي يعتزم فعلا فض الاحتجاجات في الساحة الخضراء بعد أن أبلغ العبادي أنه سيتخذ هذا الإجراء ما لم يتراجع الصدر عن قراره ويسحب أنصاره من الساحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط