#الأسبوع_الميت يهدد مستوى التحصيل العلمي للطلاب

#الأسبوع_الميت يهدد مستوى التحصيل العلمي للطلاب

تم – الرياض

تعاني الكثير من المدارس حالة من الغياب الجماعي للطلاب خلال الأيام التي تسبق الاختبارات والإجازات، فضلًا عن الأسبوع الأول والأخير من الدراسة.

وصرَّح الباحث في مجال علم النفس والتربية، هلال الحارثي، بأنه الغياب الجماعي بات يشكل ظاهرة واضحة وتحول مع مرور الوقت بكل أسف إلى “ثقافة مجتمع”، في ظل إطلاق بعض المصطلحات السلبية كمسمى “الأسبوع الميت”، وهو إيحاء نفسي لاشعوري بعدم جدوى وأهمية الدوام في هذه الأيام، دون الاكتراث بنتائج هذه الرسائل السلبية.

وأوضح الحارثي، أن هذا السلوك غير مسؤول لما له من أثر سلبي مباشر على سلوك وشخصية الطالب مستقبلا من ناحية، وعلى مستوى تحصيله الدراسي من ناحية أخرى، مشيرا إلى أن هذه الظاهرة تتأثر بمجموعة من العوامل تختلف من طالب إلى آخر.

وأضاف “من مدرسة إلى مدرسة، ومن هذه العوامل عوامل متعلقة بالطالب وعوامل أسرية ومدرسية وعوامل القدوة والأقران، كما تلعب الكثير من المتغيرات دورا في أسباب ظهوره، منها وجود القدوة “النموذج”  للطالب كأن يكون شقيقه الأكبر أو أحد أقاربه أو زملائه، حيث يمارس الغياب عن المدرسة خلال هذه الأيام أو تأثره بجماعة الأقران أو غير ذلك”.

ونوَّه بأن الأسرة تتحمل جزءًا من التسبب في تفاقم هذه المشكلة، إلا أن المدرسة تتحمل عبئا أكبر من ذلك، حيث ينتظر أن تعمل على توجيه سلوك الطلاب، وغرس قيم الانضباط والمحافظة على الوقت ومساعدتهم على اكتساب مثل هذه السلوكيات المنضبطة، كما أن للمعلم أيضا دورًا بارزًا على الإسهام في معالجتها أيضا، لاسيما وأنه القدوة والمثال الأعلى لغرس هذا السلوك لدى الطلاب.

وأشار الحارثي إلى أن معالجة هذه الظاهرة تتطلب تضافر جهود الجميع في سبيل العمل على تقليصها، لاسيما أن معالجتها بشكل جذري لن تكون إلا بشكل تدريجي، وذلك من خلال ردم الفجوة بين البيت والمدرسة، والاهتمام بالأسبوع الأخير من الدراسة، وحصر غياب الطلاب والتواصل التربوي بين الأسرة والمدرسة، مع الحرص على إبلاغ أولياء الأمور عبر القنوات الرسمية الفورية، بغياب أبنائهم، وأثر الغياب على أبنائهم، وإطلاعهم على لوائح وأنظمة وزارة التعليم في ذلك، ثم الاستمرار في تقديم دروس جديدة للطلاب المنتظمين بالحضور، وتكليفهم بواجبات منزلية وتقديم حوافز مناسبة لهم لاستثارة دافعيتهم لاستمرار الحضور خلال هذه الأيام، وكذلك تفعيل دور الإرشاد الطلابي والتوعية الإسلامية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط