لجنة الشؤون الإسلامية في #الشورى تتجه لرفض نظام التسجيل الجنائي

لجنة الشؤون الإسلامية في #الشورى تتجه لرفض نظام التسجيل الجنائي

تم-الرياض : خرج كل من الدكتور ناصر الشهراني والدكتور سعد مارق، منذ أكثر من عام من عضوية مجلس الشورى إثر تعيينهما في هيئة حقوق الإنسان وإمارة منطقة مكة المكرمة، إلا أن نظام التسجيل الجنائي ورد الاعتبار المقترح منهما، المكون من 19 مادة، لا يزال في أدراج لجنة الشؤون الإسلامية والقضائية في المجلس منذ عامين بعد أن أيد الأعضاء آنذاك ملاءمة دراسته.

وكشفت مصادر مطلعة أن اللجنة ستعلن قرارها برفضه وعدم مناسبة الاستمرار في دراسته، وذلك عند طرحه تحت قبة المجلس يوم الأربعاء المقبل.

وتستند اللجنة في مسوغات الرفض على أن هيئة مكونة من وزارتي العدل والداخلية وديوان المظالم تعد لائحة في هذا الشأن تحت مظلة وزارة الداخلية، ما ينتفي من خلاله الحاجة لإيجاد نظام مستقل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط