العيسى يؤكد تزويد “قياس” جميع المؤسسات بالمعرفة العلمية المتميزة

العيسى يؤكد تزويد “قياس” جميع المؤسسات بالمعرفة العلمية المتميزة

تم – الرياض: شدد معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، الخميس، على أن المركز “الوطني للقياس والتقويم”؛ بيت خبرة عالمي في مجال القياس والتقويم ويخدم جميع المؤسسات التعليمية وغير التعليمية.

وأوضح العيسى، خلال ترأسه مجلس إدارة مركز “قياس” داخل مقر المركز في الرياض: أن “قياس” حقق مستويات متميزة ونحن فخورون لما وصل إليه، مبرزا: أن دور المركز محوري في تزويد العملية التعليمية وتزويد جميع المؤسسات بمقياسات مهمة، ولذلك سنعمل بمشيئة الله مع مجلس الإدارة على تطوير العناصر كافة التي تدعم التوسع في خدمات المركز ورفع مستوى الجودة، ومساعدة المؤسسات الحكومية الأخرى في الاستفادة من خدمات المركز ومن اختباراته.

وبيّن أن المركز غطى المرحلة الأولى فيما يتعلق بالاختبارات التي تحتاجها المؤسسات التعليمية الجامعية، كما بدأ في مرحلة الاختبارات المهنية لخريجي الجامعات سواءً لخريجي كليات التربية للمعلمين أو التخصصات الهندسية، وسيسعى إلى التوسع في هذا المجال لخدمة التخصصات الأخرى.

وأضاف أن المركز استطاع أن يبني كثيرا من الخبرات، حيث يضم الكثير من الشباب السعودي القادر على إدارة هذه الجوانب المهنية داخله، وسيسعى إلى تقديم الخدمات للقطاعات الأخرى فيما يتعلق بالاختبارات المهنية والمعيارية، مؤكدا أن البنية التحتية للمركز جيدة مما ساعده على التوسع في تقديم الخدمات.

يذكر أن مجلس الإدارة استعرض خلال الاجتماع؛ عددا من المواضيع الخاصة بالمركز، ومنها التقرير السنوي لإنجازات المركز خلال العام الماضي 1436هـ / 2015، والنقلات النوعية التي حققها، فضلا عن استعراض عدد من البنود منها؛ الحساب الختامي والموازنة التقديرية للعام المالي 2016، ويضم المجلس عدداً من مدراء الجامعات السعودية ووكلاء وزارة التعليم وعدداً من المختصين في القياس والتقويم، تحت رئاسة معالي وزير التعليم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط