الإعلان عن فتح الاستثمارات الصحية للشركات العالمية

الإعلان عن فتح الاستثمارات الصحية للشركات العالمية

تم – الرياض

أعلن المشرف العام على شؤون القطاع الصحي الخاص بوزارة الصحة ومستشار نائب الوزير الدكتور فياض الدندشي توجه الوزارة للشراكة المستدامة مع القطاع الخاص، مؤكدا فتح مجال الاستثمار الصحي للشركات الأميركية والأوروبية والعالمية، وطالب مستثمري القطاع الخاص بالاهتمام بالكفاءات والقيمة المضافة.

يأتي ذلك في الوقت الذي يتخوف فيه مسؤولو 295 مجمعا طبيا في جدة من إغلاق منشآتهم التي تستقبل ما لا يقل عن 12 مليون مراجع سنويا لعدم توافر استشاريين بحسب اشتراط لائحة المؤسسات الصحية الخاصة.

وأوضح الدندشي في ختام ملتقى الشراكة الصحية الذي أقيم في غرفة جدة على مدار أسبوع كامل، أن شرط الاستشاري تم طرحه مع هيئة التخصصات الصحية، وسيتم البت فيه بشكل نهائي خلال الفترة القريبة القادمة، بعد دراسته بشكل مستفيض، وجميع القرارات متوقعة بإلغاء شرط وجود استشاري في المجمعات الطبية أو إلزام وجوده، يأتي ذلك ردا على سؤال بلغصون الذي أوضح أن 10% فقط من المؤسسات الصحية مرخصة مع الاشتراطات الجديدة.

وأفصح مستشار نائب وزير الصحة أن إسهام القطاع الصحي الخاص سيتضاعف خلال الفترة القادمة من خمسة إلى عشرة أعوام، وذكر أن شرط الاستشاري قيد المراجعة، وأن الوزارة تقوم حاليا ببعض التعديلات لهذا الشرط، سيتم الانتهاء منها خلال فترة تمتد من أربعة إلى ستة أسابيع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط