أولى ضحايا قصف “داعش” بالغاز السام طفلة من #تازة

أولى ضحايا قصف “داعش” بالغاز السام طفلة من #تازة

تم – العراق: كشفت دائرة “صحة كركوك”، الجمعة، عن أن أولى ضحايا قصف عصابات “داعش” الإرهابية بالغازات السامة على ناحية تازة جنوب كركوك؛ كانت طفلة لم تتعدى بضعة أعوام.

وأوضح مصدر في الدائرة، في تصريح صحافي، أن الطفلة فاطمة سمير، من سكان تازة؛ توفيت جراء تأثرها بقصف الغازات السامة الذي أطلقته عصابات “داعش” الإرهابية على الناحية، وهذه أول حالة وفاة للمصابين.

وكان أهالي ناحية تازة جنوب كركوك، تظاهروا الخميس الماضي؛ للمطالبة بتحرير قرية البشير القريبة منها، بسبب قصف الناحية من القرية المحتلة من عصابات “داعش”، وأحياناً تستخدم غازات سامة في القصف، فيما أبرز النائب التركماني نيازي معمار أوغلو، الأربعاء الماضي، أن تازة وطوزخورماتو؛ تعرضتا لقصف من “داعش” بغاز “الخردل” السام، مبينا، خلال مؤتمر صحافي، أن الفحوصات الطبية أثبتت تعرضهم لهذه المادة السامة من خلال وجود حالات اختناق بين المصابين، محملاً الحكومة مسؤولية ما يحصل في المدينتين؛ لعدم وجود التشكيلات العسكرية الاتحادية في هذه المناطق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط