#تعز تتنفس الحرّية من الميليشيات الانقلابية

#تعز تتنفس الحرّية من الميليشيات الانقلابية

 

تم ـ عادل العزيز ـ اليمن: أنهت المقاومة الشعبية والجيش اليمني، ليل الجمعة – السبت، حصار مدينة تعز، الذي استمر حوالي عشرة أشهر، تخلّلتها جرائم حرب عدة نفّذتها مليشيات الحوثي في حق المدنيين.

وكشفت مصادر محلّية، أنّه قبل فك الحصار عن المدينة، قتل 37، فضلاً عن سقوط عشرات الجرحى من مليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، في المواجهات الجارية على الجبهة الغربية للمدينة، حيث أحرزت القوات الحكومية تقدمًا ملحوظًا.

وأعلنت المقاومة الشعبية والجيش الوطني عن تحرير مديرية المسراخ بالكامل، عقب الانتصارات التي تحققت في جبهة الأقروض، وهو التقدم الذي سمح في النهاية برفع الحصار عن كامل المدينة.

وأكّدت أنّه “أحكمت المقاومة المدعومة بالجيش الوطني القبضة على مبنيي نادي الصقر وشرطة مديرية المظفر في حي دير باشا وسط فرار المليشيات من المطار القديم في ضاحية الحصب، ما كان مؤشرا لعملية انهيار وشيكة في صفوف المليشيات”.

يذكر أنّه في وقت سابق الجمعة، تمكنت المقاومة من الدخول  إلى جامعة تعز، عقب اشتباكات عنيفة قتل خلالها العشرات من العناصر الانقلابية، وتمت محاصرة أعداد أخرى من قناصتها في بعض المباني التي تحصنت بها، بالتزامن مع قصف طائرات التحالف منصات اطلاق صواريخ في شارع الستين شمال المدينة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط