تخصيص 886 مليون ريال لمشاريع توفر 2300 وظيفة

تخصيص 886 مليون ريال لمشاريع توفر 2300 وظيفة

تم-الرياض

 

أفاد المشرف العام على المنتدى السعودي الرابع للصناعات التحويلية في الجبيل الصناعية، المهندس عبدالعزيز بن نورالدين عطرجي، بأن المنتدى اختُتم بتوقيع 15 اتفاقية تخصيص لمشاريع متوسطة وصغيرة وخدمات لوجستية في مدينتي الجبيل ورأس الخير الصناعيتين.

 

وأوضح عطرجي أن الاتفاقيات الموقعة استهدفت استثمار أكثر من 886 مليون ريال في مشاريع من المخطط أن توفر نحو 2309 فرص عمل للشباب السعودي في توطين المحتوى المحلي.

 

وأضاف أنه تم التوصل إلى عدد من التوصيات أبرزها، تشكيل لجنه لمتابعة ما تم مناقشته بالمنتدى ومتابعه تنفيذها، وكذلك عقد لقاءات واجتماعات مع الأجهزة الحكومية والأهلية ذات العلاقة لمناقشة كل ما من شأنه تفعيل التوجه للصناعات التحويلية، والاهتمام بدور الجامعات والبحث العلمي في مجال تطوير الصناعات التحويلية.

 

وأشار إلى أن المنتدى استهدف المساهمة في تنوع القاعدة الاقتصادية، والنمو الصناعي، وتنويع مصادر الدخل، ورفع الميزة التنافسية للصناعات التحويلية، لزيادة جذب الاستثمارات الوطنية، والعالمية، ونقل التقنية وتوطينها، والتعريف بأفضل الممارسات المطبقة عالميا في مجال الصناعات التحويلية، لتحقيق الاستدامة، ورفع القيمة المضافة لمنتجات الصناعات الأساسية، وإبراز دور مراكز الابتكار والمعرفة في تطوير قطاع الصناعة بالمملكة، وتحقيق التكامل الصناعي بين الصناعات العملاقة الأساسية والصناعات التحويلية، والمدن الصناعية، وإيجاد فرص وظيفية للشباب السعودي.

 

وبين العطرجي أن المدن الصناعية التابعة للهيئة الملكية تمتاز بسلسلة متكاملة من الخدمات والبنى التحتية، وموقعها الاستراتيجي الذي جعل منها محط أنظار المستثمرين العالمين والمحليين، واستطاعت استقطاب العديد من الاستثمارات العملاقة، المعتمدة على النفط والغاز كمواد خام.

 

وزاد “اليوم تعتبر مدينة الجبيل الصناعية واحدة من أكبر المدن العالمية في مجال الصناعات البتروكيماوية، حيث تعتبر ركيزة مهمة في نمو الصناعات التحويلية، كمادة أساسية لمنتجات ذات قيمة مضافة نهائية للمستهلكين المحليين والعالميين”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط