واشنطن تطلب عقد مشاورات بمجلس الأمن لبحث خطر الصواريخ الإيرانية

واشنطن تطلب عقد مشاورات بمجلس الأمن لبحث خطر الصواريخ الإيرانية
تم – واشنطن : صرحت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة سامانتا باور، بأن بلادها طلبت من مجلس الأمن الدولي عقد مشاورات الاثنين المقبل لبحث “الإطلاق الخطر” لصواريخ بالستية من قبل إيران.
وأَضافت باور في تصريحات صحافية بالأمس، واشنطن “قلقة جدا” حيال تجارب إيران البالستية المستفزة والمزعزعة للاستقرار، وتواصل التأكيد على التطبيق التام للقرار 2231 الذي يمنع أي دعم خارجي للبرنامج الصاروخي الإيراني، وبموجب هذا القرار الدولي، فإن إيران ملزمة بالامتناع عن اطلاق صواريخ بالستية يمكن تركيب رؤوس نووية عليها.
وتابعت سنبحث هذا إطلاق إيران الخطر للصواريخ البالستية مباشرة أثناء مشاورات طلبنا عقدها الاثنين في مجلس الأمن، مشددة على ضرورة العمل على كبح واضعاف البرنامج البالستي الإيراني.
يذكر أن إيران أجرت الثلاثاء والأربعاء الماضيين سلسلة تجارب لصواريخ بالستية، أكدت أنها ليست مصممة لحمل رؤوس نووية، في حين أوضح مسؤول عسكري إيراني أن هذه الصواريخ يمكنها إصابة الأعداء البعيدين وخصوصا النظام الصهيوني.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط