مقتل مذيع برازيلي ضربًا بالرصاص على الهواء مباشرة

مقتل مذيع برازيلي ضربًا بالرصاص على الهواء مباشرة

تم – متابعات : توفي المذيع البرازيلي جواو فالديسير دي بوربا برصاص شخصين مجهولين أثناء تقديم برنامجه الإذاعي على الهواء مباشرة مساء أول من أمس الخميس، وفق ما أفاد مصدر من محطة “ديفوسورا إف إم” البرازيلية.

وقالت المحطة في بيان إن الشخصين دخلا إلى مقرها بعدما طرقا الباب، وقاما بحبس أحد زملاء دي بوربا داخل المرحاض، قبل أن يطلقا النار على المذيع ويفرا هاربين في سيارتهما.

وأوضح البيان أن دي بوربا (51 عامًا) يعمل في المحطة الإذاعية منذ 10 أعوام، إذ كان يقدم العديد من البرامج الموسيقية.

ووقعت الحادثة في مقاطعة ساو جورج دو أويستي، في ولاية بارانا جنوب البلاد، والتي تبعد نحو 140 كم من الحدود مع الأرجنتين مساء الخميس بالتوقيت المحلي.

وأفاد البيان بأنه على مدار 2015 تعرض الصحافيون البرازيليون إلى تسع هجمات، فضلاً عن 49 حالة اعتداء بدني و28 حالة تهديد و13 محاولة منعهم من مزاولة مهمات عملهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط