#حماس تغلق جمعية لنشر التشيع في قطاع #غزة

#حماس تغلق جمعية لنشر التشيع في قطاع #غزة

تم – غزة : أعلن الناطق باسم وزارة الداخلية الفلسطينية في قطاع غزة إياد البزم، عن حل جمعية “الباقيات الصالحات” الخيرية الشيعية بسبب مخالفة قانون الجمعيات وممارسة العمل السياسي.

وأكد البزم، إرسال قرار حل الجمعية قبل شهر لتصويب أوضاعها لكنها لم تصوّب أوضاعها لذلك انتهت المهلة وتعتبر الجمعية محلولة.

ومن جانبه، صرَّح رئيس الجمعية هشام سالم، بأن إغلاقها من قبل وزارة الداخلية في غزة هو “إعدام بطيء ينتهي بقرار تعسفي”، موضحًا أن الجمعية كانت “عرضة للتضييق من قبل السلطة الحاكمة بفعل سياسات مستبدة لا تنظر للمصلحة العامة كأولوية ولا تراعي البعد الإنساني إلا ما وافق هواها”.

يُذكر أن سالم كان عضوًا سابقًا في حركة الجهاد الإسلامي قبل أن يعتنق المذهب الشيعي ويؤسس عام 2014 “حركة الصابرين”، التي تحاول إيران من خلالها نشر التشيع في فلسطين المحتلة، الأمر الذي دفع بأنصار الحركات الإسلامية مثل حماس والجهاد إلى الضغط على القيادات في غزة لإيقاف هذا المشروع التخريبي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط