24 دولة بمنظمة التعاون الإسلامي تعاني من “الهشاشة” الاقتصادية

24 دولة بمنظمة التعاون الإسلامي تعاني من “الهشاشة” الاقتصادية
تم – الرياض : كشف رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور أحمد محمد علي، أن عدد الدول التي تعاني من الهشاشة الاقتصادية بلغ بحسب تقارير اقتصادية حديثة نحو 50 دولة، منها 24 دولة من الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.
وأضاف الدكتور أحمد علي خلال كلمته بالأمس لدى افتتاحه أعمال الاجتماع السنوي الثاني للهيئة الاستشارية للبنك المكونة من نخبة من الخبراء الدوليين، أن مجموعة البنك الإسلامي تتطلع بحرص لنصائح وإرشادات واقتراحات أعضاء الهيئة الاستشارية، لحل مشاكل التنمية في الدول الأعضاء ومواكبة التحولات العالمية المتسارعة لاسيما في مجال الثورة الرقمية ودورها في التنمية المستدامة.
وتابع لا خيار أمامنا غير مواجهة هذه التحولات وتكثيف العمل من أجل تحقيق تطلعات الدول الأعضاء وتعزيز الكفاءة التنظيمية لضمان فاعلية عمليات البنك وتعامله مع قضايا التنمية الأكثر إلحاحا، إذ أن الآمال التي تعلقها الدول على مجموعة البنك من أجل إيجاد حلول تمويلية مبتكرة تتزايد يوما بعد يوم، لافتا إلى أن المجموعة سعت خلال العام الماضي إلى إعادة هيكلة صندوق التضامن الإسلامي للتنمية الذي يديره البنك، كما قامت بتعزيز شراكتها مع مؤسسات التمويل الدولية، لاسيما البنك الدولي ومجموعة التنسيق (التي تضم صناديق التنمية العربية وصندوق الأوبيك للتنمية الدولية) وكذلك مع مؤسسات التنمية غير الحكومية مثل مؤسسة بيل وميليندا جيتس، لزيادة الأثر الإيجابي لجهود مجموعة البنك في دعم التنمية في الدول الأعضاء.
يذكر أن اجتماع الهيئة الاستشارية للبنك شارك فيه كل من الرئيس السابق للجمهورية التركية الدكتور عبد الله غول، وزير النقل السابق بالمملكة العربية السعودية الدكتور جبارة الصريصري، وزيرة التعليم السابقة في جمهورية غينيا السيدة عائشة دياللو، وزيرة المالية السابقة في بوركينافاسو السيدة بينتو سانو غوه، المدير العام السابق لمنظمة الأغذية والزراعة الدولية الدكتور جاك ضيوف، عضو المجلس الوطني الاتحادي بدولة الإمارات عبد العزيز الزعابي، محافظ البنك المركزي الباكستاني سابقا الدكتور عشرت حسين، بالإضافة إلى محافظ البنك المركزي بالمغرب سابقا عبد اللطيف الجواهري، والفائز بجــائزة نوبـل للاقتصاد مؤسس بنك جـرامين (بنك الفقراء) في بنجلاديش البروفيسور محمد يونس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط