فيديو … أطفال سوريون يجلسون على سكة القطار احتجاجا على إغلاق الحدود حاملين لافتات توجه رسائل قوية لكل العالم

<span class="entry-title-primary">فيديو … أطفال سوريون يجلسون على سكة القطار احتجاجا على إغلاق الحدود</span> <span class="entry-subtitle">حاملين لافتات توجه رسائل قوية لكل العالم</span>

تم – متابعات: أجبرت الظروف الصعبة والمعاناة الكبيرة التي يعيشوها لاجئون سوريون في مدينة إيدوميني اليونانية التي تقع على الحدود مع دولة مقدونيا، الأحد، على وضع أطفالهم على سكة القطار؛ احتجاجا منهم على إغلاق الحدود.

وأوضح مقطع فيديو مصور، انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة؛ عشرات الأطفال بين جالسين ومستلقين على سكة القطار، وفي أيديهم لافتات كتب عليها “افتحوا الحدود”، احتجاجا على الإجراءات التي بموجبها تم منعهم من عبور الحدود بين اليونان ومقدونيا، كما رفع آخرون لم تتجاوز أعمارهم الأعوام الثلاثة لافتات “كرتونية” كتب عليها “باقون حتى تفتح الحدود”، فيما رفع آخرون عبارة “مصالح الدول أهم من حقوق الإنسان”.

وجاء في واحدة من اللافتات، في مسيرة تتهم أوروبا بالعنصرية “أنا طفل، وربما لا أعرف الكثير، ولكن أعتقد بأن معاملة الناس بعدم الاحترام لأنهم ولدوا على الجانب الآخر من الأرض تسمى عنصرية”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط