الأمن الصربي يعثر على صاروخين موجهين على متن طائرة مدنية

الأمن الصربي يعثر على صاروخين موجهين على متن طائرة مدنية

تم – بلغراد : عثرت السلطات الصربية على صاروخين موجهين أميركيي الصنع، على متن طائرة مدنية آتية من لبنان، وكان من المتوقع أن تقلهما إلى طائرة أخرى متجهة إلى بورتلاند في ولاية أوريغون الأميركية.

وصرح الجيش اللبناني في بيان بأن هذين الصاروخين مخصصان للتدريب ولا يحتويان على متفجرات، وأنه أعادهما إلى الشركة الأميركية المصنعة بعد انتهاء التدرب عليهما.

وقال مصدر من مكتب الادعاء في صربيا الاثنين إن السلطات الصربية عثرت على صاروخين موجهين صنعا في الولايات المتحدة الأميركية وصلا على طائرة مدنية آتية من لبنان، وكانا في طريقهما إلى الولايات المتحدة.

وقال مصدر صربي إن كلاب التفتيش عثرت عليهما في صندوقين خشبيين في مطار بلغراد يوم السبت، وكانا آتيين من بيروت على طائرة تابعة للخطوط الصربية، ومن المقرر نقلهما إلى طائرة أخرى متجهة إلى بورتلاند في ولاية أوريغون.

وقال المصدر “الخبراء يبحثون ما إذا كان الصاروخان يحملان ذخيرة حية أم أنهما نماذج للتدريب، كانا مغلفين في صناديق شحن تتضمن أوراقا خاصة بهما”.

وأصدر الجيش اللبناني بيانا بخصوص هذه الحادثة، ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام البيان “توضيحًا لما أوردته وسائل الإعلام حول ضبط السلطات الصربية صاروخين في إحدى الطائرات الآتية من لبنان تشير هذه القيادة إلى أن الصاروخين المذكورين مخصصان للتدريب ولا يحتويان أي أنواع من المتفجرات”، وبأن “الجيش اللبناني قرر إعادتهما إلى الشركة الأميركية المصنعة بالاتفاق معها ووفقا للإجراءات الإدارية والقانونية وذلك بعد الانتهاء من التدريب عليهما”.

والصاروخ “إيه جي ام 114 هلفاير” الذي تنتجه شركة “لوكهيد مارتن” الأميركية هو صاروخ “جو أرض” يمكن استخدامه ضد المدرعات والدبابات، وبإضافة إلى النوع الذي يمكنه حمل رؤوس حربية شديدة التفجير هناك نوع مخصص للتدريب.

وقالت الخطوط الجوية الصربية إنها تساعد في التحقيقات وإن أولويتها تتركز على الأمن والسلامة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط