مصلحة الجمارك تضيق الخناق على المستوردين بمخالفتها لقرار وزاري

مصلحة الجمارك تضيق الخناق على المستوردين بمخالفتها لقرار وزاري
تم –  الرياض
كشف مصدر مطلع أن المدة المحددة لتخزين البضائع الواردة للمملكة عن طريق المنافذ البحرية هي 7 أيام للإجراءات الجمركية، و3 أيام للتحميل، مؤكدا أن تعميم مصلحة الجمارك رقم 403 والمعني بتوحيد إجراءات احتساب رسوم “تخزين الأرضيات” البضائع المستوردة في منافذها الجمركية البرية والبحرية والجوية، لم يتطرق إلى تلك المدد بالتفصيل، ما أثار حفيظة المستوردين.
وأَضاف المصدر أن التعميم الصادر في أبريل الماضي أشار في فقرته الثانية إلى تنظيم جديد لعملية احتساب أجور التخزين بعد مضي الـ7 أيام، ما يعني احتساب رسوم تخزين في حال تقدم المستورد لتخليص البضاعة بعد يومين من وصول السفينة، وعدم الإعفاء واحتساب رسوم تخزين بعد مضي 7 أيام حتى ولو كانت فترة إجراءات جمركية مهما كانت المدة أو الأسباب، على أن يعفى المستورد من الرسوم في حال تقدم خلال اليومين التاليين لتفريغ الحاوية من السفينة، واستمرت فترة الإجراءات لما يتجاوز الـ7 أيام.
وأكد المصدر أن تعميم الجمارك بهذه الصورة يخالف القرار الوزاري رقم 318 الصادر في الرابع والعشرين من صفر 1424، وما تم عليه من تعديلات وإضافات تخص  مدة الإجراءات الرسمية اللازمة لفسح الإرسالية من الجمارك، كما تجاهل التعميم الإجراءات التي تسبق عملية تقديم البيانات للجمارك مثل التعاملات البنكية، وسحب المستندات، وسحب أذونات التسليم من الوكلاء.
وأوضح أن هذا التعميم لم يبلغ لأصحاب العلاقة “المستوردون”، وإنما كان تعميما داخليا لدى الجمارك، كما أنه زاد من الضغط على المستوردين، وتحميلهم خسائر لا ذنب لهم فيها، ما سينعكس على زيادة الأسعار، وتحميل المستهلك لها.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط