شرطة الباحة توضح موقفها بعد اتهامها بالتخاذل

شرطة الباحة توضح موقفها بعد اتهامها بالتخاذل

تم – الباحة: أصدرت شرطة الباحة بيانًا بشأن مقاطع فيديو وصور، تُظهر امرأة ملقاة على الأرض،وادعى فيها ذووها أنها أُصيبت، إثر هدم “التعديات” بضعة بلكات في مقرهم، واتهموا شرطة مركز جرب بالباحة بالتخاذل معهم، وعدم مباشرتهم الواقعة.

وقال الناطق الإعلامي بشرطة منطقة الباحة، العقيد سعد صالح طراد “إشارة لما تم نشره وتداوله من مقاطع صوتية لأحد المواطنين، يشير فيها لعدم تعاون شرطة منطقة الباحة، ممثلة بمركز شرطة جرب، في مباشرة بلاغه المتمثل في وجود حالة إصابة لوالدته، وأن الهلال الأحمر رفض نقل الحالة إلا بوجود الشرطة.. فعليه نود أن نوضح الآتي:

أولًا: إن الشرطة طرفنا لا تألو جهدًا في مباشرة أي حالة مهما كانت؛ إذ إن ذلك من ضمن أولوياتها الأساسية المناطة بها على استتباب وحفظ الأمن بشتى صورة وفق توجيهات ولاة الأمر – يحفظهم الله -.

ثانيًا: هذه الحالة حدثت خارج حدود منطقة الباحة الإدارية، وهي ضمن مهام ومسؤوليات شرطة محافظة بيشة، التي باشرت وقائعها ابتداء من عملية إزالة الإحداثات القائمة التي أحدثها المواطن الذي قام بعملية التسجيل وتسريبه، حتى الانتهاء من المهمة. وهذا ما تم التأكد منه فور تلقي البلاغ من قِبل مناوب غرفة العمليات بشرطة مركز جرب.

ثالثًًا: ما حدث من تسجيل وتسريب لمقاطع صوتية إنما كان القصد منه تهويل الموضوع، وإعطاؤه هالة إعلامية لتغطية التجاوزات التي صدرت منه لقاء الإحداثات التي أحدثها في أرض متنازع عليها، وكان ذلك واضحًا من خلال أسلوبه في عملية التخاطب مع مناوب غرفة العمليات بأسلوب استفزازي غير مبرر، وانتقاء مقاطع صوتية محددة وتسريبها يهدف إلى كسب تعاطف الرأي العام”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط