“البدع والخرافات” تدفع بـ #الهيئة لإغلاق أربعة مساجد في #المدينة

“البدع والخرافات” تدفع بـ #الهيئة لإغلاق أربعة مساجد في #المدينة

تم-المدينة

 

أقدمت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر على إغلاق أربعة مساجد متبقية من “المساجد السبعة” في المدينة المنورة أمام الزوار، بحجة حدوث بدع وخرافات وضلالات في تلك المواقع، فضلا عن عدم وجود أصول تاريخية لتلك المساجد باستثناء مسجد الأحزاب.

 

وكشف المدير العام للسياحة والتراث الوطني في منطقة المدينة المنورة، صالح عباس، أن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أغلقت المساجد المتبقية من السبعة ومنها مسجد الأحزاب برغم وجود مشروع للسياحة للمحافظة على المساجد الأثرية، معربا عن أمله من الهيئة، إعادة النظر في قرارها وتمكين الزوار من المساجد الأثرية الأربعة.

وأوضح المؤرخ الدكتور تنيضب عوادة الفايدي، أن مسجد الفتح “الأحزاب” هو المسجد الموثق، بينما بقية المساجد لا أصول تاريخية لها، وأطلق عليها المساجد السبعة قبل 100 عام بواسطة المؤرخ عبدالقدوس الأنصاري، مطالبا بفتح مسجد الأحزاب أمام الزوار لقيمته التاريخية.

 

وبين الفايدي، أن لهذا المسجد ثلاثة أسماء، الفتح، الأحزاب والأعلى، مضيفاً مسجد الفتح لم يكن مسجداً في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام، وإنما كان مقرا للقيادة أثناء معركة “الأحزاب”، معربا عن أمله من الجهات المختصة إعادة فتح المسجد التاريخي وتمكين الزوار من زيارته.


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط