نجاة طفلة من حريق نشب داخل مسكنها في #المدينة

نجاة طفلة من حريق نشب داخل مسكنها في #المدينة

تم-المدينة

 

ساهمت شجاعة أحد رجال الدفاع المدني في المدينة المنورة، في إنقاذ طفلة مصرية في ربيعها التاسع من داخل حريق اندلع في منزلهم في حي السيح.

 

وأفاد المتحدث الرسمي باسم المديرية، العقيد خالد الجهني، بأنه أثناء جولة أحد مفتشي السلامة العريف بندر محمد الصبحي، لاحظ تصاعد ألسنة اللهب ودخان كثيف من مبنى مكون من أربعة طوابق، وقام على الفور بتبليغ مركز التحكم والتوجيه عن طريق اللاسلكي حيث تم توجيه فرق الدفاع المدني للموقع وقام بإغلاق التيار الكهربائي مباشرة واكتشاف مصدر حادث الحريق الذي كان في إحدى الشقق وهي مغلقة من الخارج وتوجد استغاثه لطفلة من داخل الشقة.

 

وأضاف “أثناء محاولة العريف فتح الباب وإنقاذ الطفلة أصيب بحروق في يده وقام بتوجيه الساكنين إلى إخلاء المبنى، وعند وصول الفرق وجههم إلى الشقة فقامت فرقة الإنقاذ باقتحام الشقة وكسر قفل الباب حيث كانت تتواجد طفلة من الجنسية المصرية تبلغ من العمر (9 أعوام) وهي تعاني من خوف وهلع، وبفضل من الله ثم سرعة تمرير البلاغ تم إنقاذها قبل أن تصلها ألسنة اللهب، بينما قامت فرقة الإنقاذ الأخرى بإخلاء ساكني المبنى بالكامل تزامناً مع قيام فرق الإطفاء بأعمالهم في إخماد النيران”.

 

وبين الجهني أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن سبب الحريق تماس كهربائي في أحد الأجهزة، موجها المواطنين والمقيمين إلى عدم ترك أطفالهم لوحدهم دون متابعة ورعاية تحت أي ظرف كان، مع الاهتمام بإجراءات السلامة والابتعاد عن مسببات الحريق.

 

وشكر مدير الدفاع المدني في المنطقة اللواء منصور الجهني، العريف الصبحي على العمل البطولي الذي قام به وحسن التصرف والتعامل الجيد مع الحادث، ما ساهم بعد توفيق الله في إنقاذ الطفلة ووجه بتكريمه نظير ما قام به.

 

 


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط